غرفة الاستحمام في حي النساء في القرية الماكاساريزية بالقرب من ماستر كورنيليس في باتافيا

تظهر هذه الصورة الفوتوغرافية نساء وأطفال يستحمون في معسكر كامبونغ ماكاسار للحجز بالقرب من باتافيا (جاكارتا حاليا) أثناء الحرب العالمية الثانية.آ بعد أن سقطت جزر الهند الشرقية الهولندية في يد القوات اليابانية في 1942، سيق العديد من المقيمين الهولنديين إلى معسكرات للحجز، حيث بقوا فيها حتى نهاية الحرب. وفي كامبونغ ماكاسار الذي كان قيد الاستعمال من كانون الثاني إلى آب 1945، وضع أكثر من 3،600 امرأة وطفل في مساحة تقل عن كيلومتر مربع. والصورة هذه من مجموعات المعهد الملكي لدراسات جنوب شرق آسيا والكاريبي في ليدن.

أخرجوا! يجب تحرير الجزر الهندية.

هذا الملصق التجنيدي من 1945 من إنتاج الفنان الهولندي نيكو بروكمان، ويظهر جنديا ياباني يُركل من جزيرة بالي، مع العنوان، "أخرج! يجب تحرير الجزر الهندية." احتلت اليابان جزر الهند الشرقية الهولندية خلال الحرب العالمية الثانية. وبعد الاستسلام هرب عدد كبير من الغواصات الهولندية وبعض الطائرات إلى أستراليا وواصلت القتال كجزء من القوات الأسترالية. وأثناء الحرب استولى القوميون الإندونيسيون بمساعدة اليابانيين على أجزاء من البلاد. وفي تموز 1945 غزت قوات الحلفاء بورنيو واستعادت الحكم الاستعماري الهولندي. قاتل الهولنديون القوميين الإندونيسيين في السنوات الأربع التالية، قبل أن يمنحوهم استقلالهم في النهاية عام 1949. وهذا الملصق من مجموعات المعهد الملكي لدراسات جنوب شرق آسيا والكاريبي في ليدن.