2 أكتوبر، 2012

خريطة جُزُر الأنتيل الصغرى

كان جون فينكيبونز (1617–1670) رسام خرائط ونحاتاً هولندياً وُلِد في عائلة من الفنانين من أصل فلمنكي. قامت شركة داتش ويست إنديا بتعيينه، ولمدة تزيد عن 30 عاماً أَنتج جون خرائط استُخدِمَت في الشحن البحري التجاري والعسكري. كان شريكاً تجارياً لجون بلو، أحد أهم ناشري الخرائط والأطالس حينئذ. رَسَم فينكيبونز مجموعة مكونة من 200 خريطة مخطوطة استُخدِمَت في إنتاج أطالس، بما في ذلك أطلس مايور الخاص بِبلو. تُظهِر هذه الخريطة، المرسومة بالقلم الجاف والحبر والألوان المائية من حوالي العام 1650، جُزُر الأنتيل الصغرى، وهي مجموعة جُزُر بالبحر الكاريبي تمتد شمالاً من ساحل أمريكا الجنوبية. الخريطة مرسومة بحيث يقع الشمال في يمين الصفحة. تشمل الجُزُر المذكور اسمها ترينيداد وغرانادا (غرينادا حالياً) وسانتا لوتشيا (سانت لوشيا) ودومينيكا ومارتينيك وغوادالوب وأنتيغوا وبربودا. تُسمى اليابسة الجنوب أمريكية نويفا أندالوسيا (الأندلس الجديدة)، وهي المقاطعة التابعة للإمبراطورية الأسبانية التي شملت كولومبيا وفنزويلا حالياً. كانت الخريطة جزءاً من مخطوطة أطلس ترجع ملكيته إلى شركة جيرارد هالست فان كويلن الهولندية، التي نَشَرَت أطالس بحرية وكتيِّبات ملاحية على مدار أكثر من قرنين. مع انهيار المؤسسة، حصل متعهد الكُتُب فريدريك مولر من أمستردام على الأطلس وفككه، حيث باع 13 خريطة من الأطلس المنسوب إلى فينكيبونز لجامع الأعمال وعالم الكُتُب هنري هاريس عام 1887. توجَد هذه المخطوطة ضمن مجموعة هنري هاريس في مكتبة الكونغرس.

الجُزُر واليابسة بغرب الإنديز

كان جون فينكيبونز (1617–1670) رسام خرائط ونحاتاً هولندياً وُلِد في عائلة من الفنانين من أصل فلمنكي. قامت شركة داتش ويست إنديا بتعيينه، ولمدة تزيد عن 30 عاماً أَنتج جون خرائط استُخدِمَت في الشحن البحري التجاري والعسكري. كان شريكاً تجارياً لجون بلو، أحد أهم ناشري الخرائط والأطالس حينئذ. رَسَم فينكيبونز مجموعة مكونة من 200 خريطة مخطوطة استُخدِمَت في إنتاج أطالس، بما في ذلك أطلس مايور الخاص بِبلو. تُظهِر هذه الخريطة، المرسومة بالقلم الجاف والحبر والألوان المائية من حوالي العام 1639، سواحل أمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية التي تمتد من فيرجينيا مروراً بشبه جزيرة يوكاتان وحتى غيانا في أمريكا الجنوبية. تشمل الخريطة الخطوط والعلامات الساحلية والمخاطر الملاحية والجُزُر والمستوطنات وخطوط الاتجاهات الثابتة العديدة ووردة رياح زخرفية. توضح الخريطة المواقع الأسبانية القديمة على طول الساحل الشمال أطلنطي بما في ذلك سانت أوغسطين وسانتا إيلينا وبارَّا دي مادري دي ديوس (خليج تشيزبيك). كذلك توضح الخريطة موقع جزيرة غواناهاني في الباهاما. التضاريس موضحة بشكل تصويري. كانت الخريطة جزءاً من مخطوطة أطلس ترجع ملكيته إلى شركة جيرارد هالست فان كويلن الهولندية، التي نَشَرَت أطالس بحرية وكتيِّبات ملاحية على مدار أكثر من قرنين. مع انهيار المؤسسة، حصل متعهد الكُتُب فريدريك مولر من أمستردام على الأطلس وفككه، حيث باع 13 خريطة من الأطلس المنسوب إلى فينكيبونز لجامع الأعمال وعالم الكُتُب هنري هاريس عام 1887. توجَد هذه المخطوطة ضمن مجموعة هنري هاريس في مكتبة الكونغرس.

خريطة خليج سانتياغو

كان جون فينكيبونز (1617–1670) رسام خرائط ونحاتاً هولندياً وُلِد في عائلة من الفنانين من أصل فلمنكي. قامت شركة داتش ويست إنديا بتعيينه، ولمدة تزيد عن 30 عاماً أَنتج جون خرائط استُخدِمَت في الشحن البحري التجاري والعسكري. كان شريكاً تجارياً لجون بلو، أحد أهم ناشري الخرائط والأطالس حينئذ. رَسَم فينكيبونز مجموعة مكونة من 200 خريطة مخطوطة استُخدِمَت في إنتاج أطالس، بما في ذلك أطلس مايور الخاص بِبلو. تُظهِر هذه الخريطة، المرسومة بالقلم الجاف والحبر والألوان المائية من حوالي العام 1639، خليج سانتياغو ومنطقة مجاورة لجزيرة كوبا. يحتوي العمل على مشاهد تمثيلية تصويرية لمدينة سانتياغو (سانتياغو دي كوبا حالياً) والحصون وطواحين السكر والسفن الراسية في الموانئ ووردة رياح زخرفية. تَظهر التضاريس بشكل تصويري وباستخدام درجات من الألوان. كانت الخريطة جزءاً من مخطوطة أطلس ترجع ملكيته إلى شركة جيرارد هالست فان كويلن الهولندية، التي نَشَرَت أطالس بحرية وكتيِّبات ملاحية على مدار أكثر من قرنين. مع انهيار المؤسسة، حصل متعهد الكُتُب فريدريك مولر من أمستردام على الأطلس وفككه، حيث باع 13 خريطة من الأطلس المنسوب إلى فينكيبونز لجامع الأعمال وعالم الكُتُب هنري هاريس عام 1887. توجَد هذه المخطوطة ضمن مجموعة هنري هاريس في مكتبة الكونغرس.

هافانا على جزيرة كوبا

كان جون فينكيبونز (1617–1670) رسام خرائط ونحاتاً هولندياً وُلِد في عائلة من الفنانين من أصل فلمنكي. قامت شركة داتش ويست إنديا بتعيينه، ولمدة تزيد عن 30 عاماً أَنتج جون خرائط استُخدِمَت في الشحن البحري التجاري والعسكري. كان شريكاً تجارياً لجون بلو، أحد أهم ناشري الخرائط والأطالس حينئذ. رَسَم فينكيبونز مجموعة مكونة من 200 خريطة مخطوطة استُخدِمَت في إنتاج أطالس، بما في ذلك أطلس مايور الخاص بِبلو. تُظهِر هذه الخريطة، المرسومة بالقلم الجاف والحبر والألوان المائية من حوالي العام 1639، منظراً بانورامياً لميناء هافانا والمناطق المجاورة له. تُبرِز الخريطة الحصون القوية التي تحمي المدينة، وتُظهِر مباني المدينة وسفنها وميناءها، والمنطقة الريفية المجاورة، مع قمم غير دقيقة جغرافياً تطل على الميناء. تَظهر التضاريس بشكل تصويري وباستخدام درجات من الألوان. كانت الخريطة جزءاً من مخطوطة أطلس ترجع ملكيته إلى شركة جيرارد هالست فان كويلن الهولندية، التي نَشَرَت أطالس بحرية وكتيِّبات ملاحية على مدار أكثر من قرنين. مع انهيار المؤسسة، حصل متعهد الكُتُب فريدريك مولر من أمستردام على الأطلس وفككه، حيث باع 13 خريطة من الأطلس المنسوب إلى فينكيبونز لجامع الأعمال وعالم الكُتُب هنري هاريس عام 1887. توجَد هذه المخطوطة ضمن مجموعة هنري هاريس في مكتبة الكونغرس.

خريطة ساحل المحيط الأطلنطي لأمريكا الشمالية من خليج تشيزبيك حتى فلوريدا

كان جون فينكيبونز (1617–1670) رسام خرائط ونحاتاً هولندياً وُلِد في عائلة من الفنانين من أصل فلمنكي. قامت شركة داتش ويست إنديا بتعيينه، ولمدة تزيد عن 30 عاماً أَنتج جون خرائط استُخدِمَت في الشحن البحري التجاري والعسكري. كان شريكاً تجارياً لجون بلو، أحد أهم ناشري الخرائط والأطالس حينئذ. رَسَم فينكيبونز مجموعة مكونة من 200 خريطة مخطوطة استُخدِمَت في إنتاج أطالس، بما في ذلك أطلس مايور الخاص بِبلو. تُظهِر هذه الخريطة، المرسومة بالقلم الجاف والحبر والألوان المائية من حوالي العام 1639، ما هو الآن ساحل الولايات المتحدة المُطل على المحيط الأطلنطي، من خليج تشيزبيك حتى فلوريدا. تشمل الخريطة خط الساحل والعلامات الساحلية والمخاطر الملاحية وخطوط الاتجاهات الثابتة وعشائر السكان الأمريكيين الأصليين والمستوطنات والجداول، ووردة رياح زخرفية. ينصب تركيز الخريطة، التي تعتمد على مزيج من المصادر المعاصرة والتاريخية، على المستوطنات الإنجليزية في جنوب فيرجينيا ومنطقة الآوتر بانكس في نورث كارولينا حالياً. كانت الخريطة جزءاً من مخطوطة أطلس ترجع ملكيته إلى شركة جيرارد هالست فان كويلن الهولندية، التي نَشَرَت أطالس بحرية وكتيِّبات ملاحية على مدار أكثر من قرنين. مع انهيار المؤسسة، حصل متعهد الكُتُب فريدريك مولر من أمستردام على الأطلس وفككه، حيث باع 13 خريطة من الأطلس المنسوب إلى فينكيبونز لجامع الأعمال وعالم الكُتُب هنري هاريس عام 1887. توجَد هذه المخطوطة ضمن مجموعة هنري هاريس في مكتبة الكونغرس.

خريطة ساحل الخليج من فلوريدا حتى المكسيك

كان جون فينكيبونز (1617–1670) رسام خرائط ونحاتاً هولندياً وُلِد في عائلة من الفنانين من أصل فلمنكي. قامت شركة داتش ويست إنديا بتعيينه، ولمدة تزيد عن 30 عاماً أَنتج جون خرائط استُخدِمَت في الشحن البحري التجاري والعسكري. كان شريكاً تجارياً لجون بلو، أحد أهم ناشري الخرائط والأطالس حينئذ. رَسَم فينكيبونز مجموعة مكونة من 200 خريطة مخطوطة استُخدِمَت في إنتاج أطالس، بما في ذلك أطلس مايور الخاص بِبلو. تُصَوّر هذه الخريطة، المرسومة بالقلم الجاف والحبر والألوان المائية من حوالي العام 1639، ساحل خليج المكسيك من غرب فلوريدا حتى المنطقة المحيطة بتامبيكو حالياً، بالمكسيك. تشمل الخريطة خط الساحل والعلامات الساحلية والأنهار والجداول والمسطحات المائية الأخرى وخطوط الاتجاهات الثابتة العديدة. قد يشير أحد المسطحات المائية، "مار بيكينيو،" إلى خليج موبايل أو بحيرة بونتشارترين. كُتِبَت الأسماء الجغرافية بالأسبانية. كانت الخريطة جزءاً من مخطوطة أطلس ترجع ملكيته إلى شركة جيرارد هالست فان كويلن الهولندية، التي نَشَرَت أطالس بحرية وكتيِّبات ملاحية على مدار أكثر من قرنين. مع انهيار المؤسسة، حصل متعهد الكُتُب فريدريك مولر من أمستردام على الأطلس وفككه، حيث باع 13 خريطة من الأطلس المنسوب إلى فينكيبونز لجامع الأعمال وعالم الكُتُب هنري هاريس عام 1887. توجَد هذه المخطوطة ضمن مجموعة هنري هاريس في مكتبة الكونغرس.