مقاطعة أورينبورغ

في أوائل القرن التاسع عشر، كان لعب الورق عبارة عن لعبة مكونة من 60 بطاقة، كل منها خاصة بمقاطعة أو إقليم مختلف من الإمبراطورية الروسية، التي كانت تضم في ذلك الوقت دوقية فنلندا العظمى ومملكة بولندا وأمريكا الروسية. ويعرض أحد جانبي البطاقة الزي المحلي ومعطف القرية ذي الأذرع؛ ويحتوي الجانب الآخر على خريطة. وتصور هذه البطاقة مقاطعة أورينبورغ، التي كانت موجودة في الجزء الجنوبي الغربي من الإمبراطورية. وكانت المقاطعة تقع على حدود "سهول البدو الكازاخ"، وهي جزء من كازاخستان اليوم. وتقع مدينة أوفا، التي كانت تمثل المركز الإداري للمقاطعة، عند ملتقى نهري بيلايا وأوفا. وتشير البطاقة إلى أن المسافة من أوفا إلى سانت بطرسبيرغ كانت ¾2,064 فيرست، ومن أوفا إلى موسكو 1,345 فيرست. والفيرست هو وحدة روسية لقياس المسافة، لم تعد مستخدمة، وتساوي 1.0668 كلم.

دوقية فنلندا الكبرى

في أوائل القرن التاسع عشر، كان لعب الورق عبارة عن لعبة مكونة من 60 بطاقة، كل منها خاصة بمقاطعة أو إقليم مختلف من الإمبراطورية الروسية، التي كانت تضم في ذلك الوقت دوقية فنلندا العظمى ومملكة بولندا وأمريكا الروسية. ويعرض أحد جانبي البطاقة الزي المحلي ومعطف القرية ذي الأذرع؛ ويحتوي الجانب الآخر على خريطة. وتصور هذه البطاقة دوقية فنلندا الكبرى، التي كات تقع على جزء مما يُسمى فنلندا حاليًا. وتشترك دوقية فنلندا العظمى في الحدود مع مملكة السويد وخليج البوسنة إلى الشمال، وخليج فنلندا إلى الغرب، وبحيرة لادوغا إلى الجنوب. وفي أعقاب الحرب الفنلندية (1808-1809) بين روسيا والسويد، أصبحت فنلندا دوقية عظمى تابعة للإمبراطورية الروسية. وكانت مدينة آبو (توركو حاليًا) هي عاصمة الدوقية. وتشير البطاقة إلى أن المسافة من آبو إلى سانت بطرسبيرغ كانت ½630 فيرست، ومن آبو إلى موسكو ½1,350 فيرست. والفيرست هو وحدة روسية لقياس المسافة، لم تعد مستخدمة، وتساوي 1.0668 كلم.

مقاطعة شيرنيغوف

في أوائل القرن التاسع عشر، كان لعب الورق عبارة عن لعبة مكونة من 60 بطاقة، كل منها خاصة بمقاطعة أو إقليم مختلف من الإمبراطورية الروسية، التي كانت تضم في ذلك الوقت دوقية فنلندا العظمى ومملكة بولندا وأمريكا الروسية. ويعرض أحد جانبي البطاقة الزي المحلي ومعطف القرية ذي الأذرع؛ ويحتوي الجانب الآخر على خريطة. وتصور هذه البطاقة مقاطعة شيرنيغوف، التي كانت جزءًا من دولة أوكرانيا الحالية. وكات الحدود الغربية للمقاطعة متمثلة في نهر الدنيبر. وكانت مدينة شيرنيغوف، التي كانت المركز الإداري للمقاطعة، تقع على نهر ديسنا، وهو أحد روافد نهر الدنيبر، وكانت واحدة من أهم مدن كيفان روس. وتشير البطاقة إلى أن المسافة من شيرنيغوف إلى سانت بطرسبيرغ كانت ¼1,102 فيرست، ومن شيرنيغوف إلى موسكو 789 فيرست. والفيرست هو وحدة روسية لقياس المسافة، لم تعد مستخدمة، وتساوي 1.0668 كلم.

مقاطعة أرخانغيلسك

في أوائل القرن التاسع عشر، كان لعب الورق عبارة عن لعبة مكونة من 60 بطاقة، كل منها خاصة بمقاطعة أو إقليم مختلف من الإمبراطورية الروسية، التي كانت تضم في ذلك الوقت دوقية فنلندا العظمى ومملكة بولندا وأمريكا الروسية. ويعرض أحد جانبي البطاقة الزي المحلي ومعطف القرية ذي الأذرع؛ ويحتوي الجانب الآخر على خريطة. وتصور هذه البطاقة مقاطعة مقاطعة أرخانغيلسك، التي كانت تقع في أقصى شمال روسيا الأوروبية، ويقع على حدودها البحر الأبيض وبحر بارنتس وبحر كارا. تأسست مدينة أرخانغيلسك، التي كانت المركز الإداري للمقاطعة، عام 1584 وأصبحت ميناءً مهمًا. وتشير البطاقة إلى أن المسافة من أرخانغيلسك إلى سانت بطرسبيرغ كانت ½1,136 فيرست، ومن أرخانغيلسك إلى موسكو ½1,218 فيرست. والفيرست هو وحدة روسية لقياس المسافة، لم تعد مستخدمة، وتساوي 1.0668 كلم.

مقاطعة موغيليف

في أوائل القرن التاسع عشر، كان لعب الورق عبارة عن لعبة مكونة من 60 بطاقة، كل منها خاصة بمقاطعة أو إقليم مختلف من الإمبراطورية الروسية، التي كانت تضم في ذلك الوقت دوقية فنلندا العظمى ومملكة بولندا وأمريكا الروسية. ويعرض أحد جانبي البطاقة الزي المحلي ومعطف القرية ذي الأذرع؛ ويحتوي الجانب الآخر على خريطة. وتصف هذه البطاقة مقاطعة موغيليف، التي كانت تقع في جزء من بيلاروس حاليًا. استولت روسيا على المقاطعة عام 1772 بعد أول تقسيم لبولندا. وكانت مدينة موغيليف، (ماهيليو بلغة بيلاروس)، الواقعة على نهر الدنيبر (دنيبرو بلغة بيلاروس)، المركز الإداري للمقاطعة. وتشير البطاقة إلى أن المسافة من موغيليف إلى سانت بطرسبيرغ كانت 783 فيرست، ومن موغيليف إلى موسكو ½564 فيرست. والفيرست هو وحدة روسية لقياس المسافة، لم تعد مستخدمة، وتساوي 1.0668 كلم.

مقاطعة كوستروما

في أوائل القرن التاسع عشر، كان لعب الورق عبارة عن لعبة مكونة من 60 بطاقة، كل منها خاصة بمقاطعة أو إقليم مختلف من الإمبراطورية الروسية، التي كانت تضم في ذلك الوقت دوقية فنلندا العظمى ومملكة بولندا وأمريكا الروسية. ويعرض أحد جانبي البطاقة الزي المحلي ومعطف القرية ذي الأذرع؛ ويحتوي الجانب الآخر على خريطة. وتصور هذه البطاقة مقاطعة كوستروما، التي كانت موجودة في الجزء الغربي من الإمبراطورية. تقع مدينة كوستروما عند ملتقى نهري فولجا وكوستروما. تأسست مدينة كوستروما عام 1152، وهي واحدة من أقدم المدن الروسية، وكانت تمثل المركز الإداري للمقاطعة. وتشير البطاقة إلى أن المسافة من كوستروما إلى سانت بطرسبيرغ كانت ¾805 فيرست، ومن كوستروما إلى موسكو 305 فيرست. والفيرست هو وحدة روسية لقياس المسافة، لم تعد مستخدمة، وتساوي 1.0668 كلم.

منطقة ياكوتسك

في أوائل القرن التاسع عشر، كان لعب الورق عبارة عن لعبة مكونة من 60 بطاقة، كل منها خاصة بمقاطعة أو إقليم مختلف من الإمبراطورية الروسية، التي كانت تضم في ذلك الوقت دوقية فنلندا العظمى ومملكة بولندا وأمريكا الروسية. ويعرض أحد جانبي البطاقة الزي المحلي ومعطف القرية ذي الأذرع؛ ويحتوي الجانب الآخر على خريطة. وتصور الخريطة منطقة ياكوتسك، الواقعة أقصى شرق الإمبراطورية. يحد المنطقة "بحر الشمال أو المحيط القطبي" (المحيط القطبي حاليًا) من الشمال، وبحر أوكوتسك من الجنوب الغربي، والإمبراطورية الصينية من الجنوب. وتقع مدينة ياكوتسك، التي كانت تمثل المركز الإداري للمنطقة، على نهر لينا. وتقع أوكوتسك، مركز المقاطعة، على ساحل بحر أوكوتسك. كانت أوكوتسك في البداية مستوطنة روسية على ساحل المحيط الهادئ، وأسسها القوقاز في أواسط القرن السابع عشر كمعسكر شتوي. وتشير البطاقة إلى أن المسافة من ياكوتسك إلى سانت بطرسبيرغ كانت 8,593 فيرست، ومن ياكوتسك إلى موسكو ¼8,077 فيرست. المسافة من أوكوتسك إلى سانت بطرسبيرغ كانت 9,602 فيرست، ومن أوكوتسك إلى موسكو ¼9,086 فيرست والفيرست هو وحدة روسية لقياس المسافة، لم تعد مستخدمة، وتساوي 1.0668 كلم.

منطقة القوقاز

في أوائل القرن التاسع عشر، كان لعب الورق عبارة عن لعبة مكونة من 60 بطاقة، كل منها خاصة بمقاطعة أو إقليم مختلف من الإمبراطورية الروسية، التي كانت تضم في ذلك الوقت دوقية فنلندا العظمى ومملكة بولندا وأمريكا الروسية. ويعرض أحد جانبي البطاقة الزي المحلي ومعطف القرية ذي الأذرع؛ ويحتوي الجانب الآخر على خريطة. وتصور البطاقة منطقة القوقاز، الواقعة في الجزء الجنوبي الغربي من الإمبراطورية ويحدها بحر آزوف والبحر الأسود وبحر قزوين. وتميز الخريطة "أرض قوزاق البحر الأسود"، وتصور تخييم الشتاء على الكالميك، و"أرض شعوب الجبال". وكانت مدينة ستافروبول المركز الإداري للمقاطعة. وتشير البطاقة إلى أن المسافة من ستافروبول إلى سانت بطرسبيرغ كانت 2,087 فيرست، ومن ستافروبول إلى موسكو ¼1,367 فيرست. والفيرست هو وحدة روسية لقياس المسافة، لم تعد مستخدمة، وتساوي 1.0668 كلم.

مقاطعة ايكاتيرينوسلاف

في أوائل القرن التاسع عشر، كان لعب الورق عبارة عن لعبة مكونة من 60 بطاقة، كل منها خاصة بمقاطعة أو إقليم مختلف من الإمبراطورية الروسية، التي كانت تضم في ذلك الوقت دوقية فنلندا العظمى ومملكة بولندا وأمريكا الروسية. ويعرض أحد جانبي البطاقة الزي المحلي ومعطف القرية ذي الأذرع؛ ويحتوي الجانب الآخر على خريطة. وتصور هذه البطاقة مقاطعة ايكاتيرينوسلاف، التي كانت موجودة في الجزء الغربي من الإمبراطورية، في أوكرانيا حاليًا. وإلى الجنوب، يقع على حدود المقاطعة بحر آزوف. وكانت مدينة ايكاتيرينوسلاف (دنيبروبتروفسك حاليًا) المركز الإدارة للمقاطعة. أقيمت المدينة على الضفة الجنوبية لنهر الدنيبر عام 1786 وأطلق عليها اسمها تيمنًا باسم كاثرين العظمى. وتشير البطاقة إلى أن المسافة من ايكاتيرينوسلاف إلى سانت بطرسبيرغ كانت ¼1,644 فيرست، ومن ايكاتيرينوسلاف إلى موسكو ½924 فيرست. والفيرست هو وحدة روسية لقياس المسافة، لم تعد مستخدمة، وتساوي 1.0668 كلم.

مقاطعة مينسك

في أوائل القرن التاسع عشر، كان لعب الورق عبارة عن لعبة مكونة من 60 بطاقة، كل منها خاصة بمقاطعة أو إقليم مختلف من الإمبراطورية الروسية، التي كانت تضم في ذلك الوقت دوقية فنلندا العظمى ومملكة بولندا وأمريكا الروسية. ويعرض أحد جانبي البطاقة الزي المحلي ومعطف القرية ذي الأذرع؛ ويحتوي الجانب الآخر على خريطة. وتصور هذه البطاقة مقاطعة مينسك، التي كانت موجودة في الجزء الغربي من الإمبراطورية. وفي الجنوب، يوجد نهر بريبيات (باريبيات بلغة بيلاروس)، وأحد روافد نهر الدنيبر (دنيابرو بلغة بيلاروس)، يتدفقان إلى الشرق عبر المقاطعة. استولت روسيا على المقاطعة عام 1793 بعد التقسيم الثاني لبولندا. وكانت مدينة مينسك هي المركز الإداري للمقاطعة، وكانت عاصمة بيلاروس الحالية. وتشير البطاقة إلى أن المسافة من مينسك إلى سانت بطرسبيرغ كانت ¾909 فيرست، ومن مينسك إلى موسكو ¼691 فيرست. والفيرست هو وحدة روسية لقياس المسافة، لم تعد مستخدمة، وتساوي 1.0668 كلم.