منظر جانبي لجسر السكة الحديدية المشيد عبر نهر توبول. يلوتاروفسك

في بداية القرن العشرين، استخدم المصور الفوتوغرافي الروسي سيرغي ميخائيلوفيتش بروكودن - غورسكي (1863–1944) عملية تصوير فوتوغرافي بألوان خاصة لإنشاء سجل مرئي للأمبراطورية الروسية. ويعود تاريخ بعض صور بروكودن - غورسكي الفوتوغرافية إلى حوالي عام 1905 ولكن يعود تاريخ معظم أعماله إلى الفترة ما بين 1909 و 1915، عندما قام برحلات طويلة عبر العديد من أجزاء الإمبراطورية، بدعم من القيصر نيكولاس الثاني ووزارة النقل والمواصلات.

نهر تورا في مدينة تيومين، منظر من جهة الجنوب الغربي

في بداية القرن العشرين، استخدم المصور الفوتوغرافي الروسي سيرغي ميخائيلوفيتش بروكودن - غورسكي (1863–1944) عملية تصوير فوتوغرافي بألوان خاصة لإنشاء سجل مرئي للأمبراطورية الروسية. ويعود تاريخ بعض صور بروكودن - غورسكي الفوتوغرافية إلى حوالي عام 1905 ولكن يعود تاريخ معظم أعماله إلى الفترة ما بين 1909 و 1915، عندما قام برحلات طويلة عبر العديد من أجزاء الإمبراطورية، بدعم من القيصر نيكولاس الثاني ووزارة النقل والمواصلات.

نهر تورا في مدينة تيومين. على اليمين يقع دير الثالوث للرجال (منظر من جهة الشرق)

في بداية القرن العشرين، استخدم المصور الفوتوغرافي الروسي سيرغي ميخائيلوفيتش بروكودن - غورسكي (1863–1944) عملية تصوير فوتوغرافي بألوان خاصة لإنشاء سجل مرئي للأمبراطورية الروسية. ويعود تاريخ بعض صور بروكودن - غورسكي الفوتوغرافية إلى حوالي عام 1905 ولكن يعود تاريخ معظم أعماله إلى الفترة ما بين 1909 و 1915، عندما قام برحلات طويلة عبر العديد من أجزاء الإمبراطورية، بدعم من القيصر نيكولاس الثاني ووزارة النقل والمواصلات.

دير الثالوث للرجال في مدينة تيومين

في بداية القرن العشرين، استخدم المصور الفوتوغرافي الروسي سيرغي ميخائيلوفيتش بروكودن - غورسكي (1863–1944) عملية تصوير فوتوغرافي بألوان خاصة لإنشاء سجل مرئي للأمبراطورية الروسية. ويعود تاريخ بعض صور بروكودن - غورسكي الفوتوغرافية إلى حوالي عام 1905 ولكن يعود تاريخ معظم أعماله إلى الفترة ما بين 1909 و 1915، عندما قام برحلات طويلة عبر العديد من أجزاء الإمبراطورية، بدعم من القيصر نيكولاس الثاني ووزارة النقل والمواصلات.

مقبرة مطران "فيلوفي" بكاتدرائية دير الثالوث في تيومين

في بداية القرن العشرين، استخدم المصور الفوتوغرافي الروسي سيرغي ميخائيلوفيتش بروكودن - غورسكي (1863–1944) عملية تصوير فوتوغرافي بألوان خاصة لإنشاء سجل مرئي للأمبراطورية الروسية. ويعود تاريخ بعض صور بروكودن - غورسكي الفوتوغرافية إلى حوالي عام 1905 ولكن يعود تاريخ معظم أعماله إلى الفترة ما بين 1909 و 1915، عندما قام برحلات طويلة عبر العديد من أجزاء الإمبراطورية، بدعم من القيصر نيكولاس الثاني ووزارة النقل والمواصلات.

منظر لجانب تيومين الذي يطل على النهر من جهة الدير. من جهة الغرب. كنيسة سانت جورجي

في بداية القرن العشرين، استخدم المصور الفوتوغرافي الروسي سيرغي ميخائيلوفيتش بروكودن - غورسكي (1863–1944) عملية تصوير فوتوغرافي بألوان خاصة لإنشاء سجل مرئي للأمبراطورية الروسية. ويعود تاريخ بعض صور بروكودن - غورسكي الفوتوغرافية إلى حوالي عام 1905 ولكن يعود تاريخ معظم أعماله إلى الفترة ما بين 1909 و 1915، عندما قام برحلات طويلة عبر العديد من أجزاء الإمبراطورية، بدعم من القيصر نيكولاس الثاني ووزارة النقل والمواصلات.

بيوت ريفية بمنطقة يامبافسكي تقع على بعد سبعة عشر من الفيرستات من مدينة تيومين على نهر تورا

في بداية القرن العشرين، استخدم المصور الفوتوغرافي الروسي سيرغي ميخائيلوفيتش بروكودن - غورسكي (1863–1944) عملية تصوير فوتوغرافي بألوان خاصة لإنشاء سجل مرئي للأمبراطورية الروسية. ويعود تاريخ بعض صور بروكودن - غورسكي الفوتوغرافية إلى حوالي عام 1905 ولكن يعود تاريخ معظم أعماله إلى الفترة ما بين 1909 و 1915، عندما قام برحلات طويلة عبر العديد من أجزاء الإمبراطورية، بدعم من القيصر نيكولاس الثاني ووزارة النقل والمواصلات.

قرية بوكروفسكو المطلة على نهر تورا

في بداية القرن العشرين، استخدم المصور الفوتوغرافي الروسي سيرغي ميخائيلوفيتش بروكودن - غورسكي (1863–1944) عملية تصوير فوتوغرافي بألوان خاصة لإنشاء سجل مرئي للأمبراطورية الروسية. ويعود تاريخ بعض صور بروكودن - غورسكي الفوتوغرافية إلى حوالي عام 1905 ولكن يعود تاريخ معظم أعماله إلى الفترة ما بين 1909 و 1915، عندما قام برحلات طويلة عبر العديد من أجزاء الإمبراطورية، بدعم من القيصر نيكولاس الثاني ووزارة النقل والمواصلات.

على نهر توبول من جهة قرية غيلف. بحث

في بداية القرن العشرين، استخدم المصور الفوتوغرافي الروسي سيرغي ميخائيلوفيتش بروكودن - غورسكي (1863–1944) عملية تصوير فوتوغرافي بألوان خاصة لإنشاء سجل مرئي للأمبراطورية الروسية. ويعود تاريخ بعض صور بروكودن - غورسكي الفوتوغرافية إلى حوالي عام 1905 ولكن يعود تاريخ معظم أعماله إلى الفترة ما بين 1909 و 1915، عندما قام برحلات طويلة عبر العديد من أجزاء الإمبراطورية، بدعم من القيصر نيكولاس الثاني ووزارة النقل والمواصلات.

قرية سكوتي على بعد ثمانية عشرة من الفيرستات من مدينة كاميشلوف

في بداية القرن العشرين، استخدم المصور الفوتوغرافي الروسي سيرغي ميخائيلوفيتش بروكودن - غورسكي (1863–1944) عملية تصوير فوتوغرافي بألوان خاصة لإنشاء سجل مرئي للأمبراطورية الروسية. ويعود تاريخ بعض صور بروكودن - غورسكي الفوتوغرافية إلى حوالي عام 1905 ولكن يعود تاريخ معظم أعماله إلى الفترة ما بين 1909 و 1915، عندما قام برحلات طويلة عبر العديد من أجزاء الإمبراطورية، بدعم من القيصر نيكولاس الثاني ووزارة النقل والمواصلات.