23 نوفمبر، 2011

شرح موجز للتصريحات من المثقفين وعلماء اللاهوت

أُسست تمبكتو حوالي عام 1100 كمركز للتجارة عبر الصحراء الكبرى، ولكنها كانت أيضا مقرا مهما للتعلم الإسلامي من القرن الرابع عشر فصاعدا. تحتوي مكتبات تمبكتو على العديد من المخطوطات المهمة، مخطوطة في أساليب مختلفة للخط العربي على يد النساخ والأعلام في تمبكتو. وتشكل هذه الأعمال أشهر مساهمة قدمتها المدينة وأطولها أمدا إلى الحضارة الإسلامية والعالمية. وفي هذا العمل يبحث المؤلف في نهوج اللاهوتيين والعلماء بصدد القضايا المختلفة في الشريعة الإسلامية والمجتمع الإسلامي ويقدم تفسيرا لأقوال هؤلاء المثقفين.

مبنى السيرك (2001)، خاباروفسك، روسيا

التُقطت هذه الصورة لسيرك ولاية خاباروفسك في منتزه غاغارين في 2001 من قبل الدكتور ويليام برومفيلد، المصور الأمريكي ومؤرخ فن العمارة الروسية، كجزء من مشروع "التقاء الحدود" بمكتبة الكونغرس. أنشأت خاباروفسك (عدد السكان يزيد عن 600،000) في 1858 كموقع عسكري متقدم، وتحتل موقعا استراتيجيا عند التقاء نهري أوسوري وأمور على مقربة من الحدود الصينية. تُعتبر خاباروفسك واحدة من أهم المدن الروسية في الشرق الأقصى، إذ توجد بها مؤسسات ثقافية عديدة، ولكن حتى وقت مبكر من القرن الحادي والعشرين كانت تفتقر إلى الدعامة الأساسية للثقافة الشعبية الروسية -- ألا وهي سيرك يعمل على مدار العام. ففي 2001، افتَتحت خاباروفسك مبنى جديداً رائعاً للسيرك، صممه المهندس المعماري أليكسي خولزينيف وشركاه حسب أحدث المواصفات الفنية. يحيط المخطط الدائري لهيكل المبنى بحلبة تسع 1,300 مقعداً. أما القسم الخارجي فتُتوِّجه قبة ذهبية تغطي رأسها قمة مستدقّة لها حلقة مزينة. كما تُزيِّن واجهة المبنى أقنعة خيالية للأُسود، بينما يُظهر رواق المدخل تماثيل للسكوموروخي (المهرجين الروس التقليديين) نحتها الفنان المحلي شاخنازار شاخنازاروف. ويستضيف السيرك فرقا دولية بالإضافة إلى الفرق الروسية وقد أصبح من أهم مناطق الجذب في المدينة.

أسئلة أسكيا وأجوبة المغيلي (رسالة المغيلي عن السياسة)

أُسست تمبكتو حوالي عام 1100 كمركز للتجارة عبر الصحراء الكبرى، ولكنها كانت أيضا مقرا مهما للتعلم الإسلامي من القرن الرابع عشر فصاعدا. وتحتوي مكتبات تمبكتو على العديد من المخطوطات المهمة، مكتوبة في أنماط مختلفة من الخط العربي على أيدي النساخ والعلماء في تمبكتو. وتشكل هذه الأعمال أشهر مساهمة قدمتها المدينة وأطولها أمدا إلى الحضارة الإسلامية والعالمية. هذه الرسالة تدور حول إمبراطورية السونغهاي، التي ازدهرت في غرب أفريقيا خلال القرنين الرابع عشر والخامس عشر. وهي تتألف من الأجوبة على الأسئلة السبع التي سُئل عنها المؤلف من قبل إمبراطور السونغهاي. يقول المؤلف للإمبراطور أنه ملزم بتطبيق الشريعة الإسلامية بشكل صارم في إدارة الشؤون السياسية والاقتصادية في الإمبراطورية. ومن أجل القيام بذلك على الوجه الصحيح، يقول للإمبراطور أنه بحاجة إلى طلب المشورة من العلماء الأتقياء.

مقاطعة استراخان

هذه البطاقة واحدة من مجموعة تذكارية تتألف من 82 بطاقة مصورة - واحدة لكل مقاطعة من الامبراطورية الروسية كما كانت في 1856. وتقدم كل بطاقة لمحة عامة عن التراث والتاريخ والاقتصاد والجغرافيا لمقاطعة معينة. وتصف واجهة البطاقة سمات مميزة مثل الأنهار والجبال والمدن الكبرى والصناعات الرئيسية. ويحتوي القسم الخلفي من كل بطاقة على خريطة للمقاطعة وختم المقاطعة، ومعلومات عن السكان وزيهم المحلي.

الصيد بالقرب من العين

هذه الصورة التُقطت عام 1965، بالقرب من العين، وهي واحة صحراوية تقع حوالي 160 كيلو متر شرق مدينة أبوظبي في إمارة أبو ظبي، وتُظهر صياديْن وصقرهما مع ظبي ميت. يُعد صيد الظبيان عادة تراثية لدى الشعوب العربية، وهو ما ينعكس واضحاً في الاسم "أبو ظبي". تُعد تربية الصقور رياضة كما هي وسيلة لصيد الطعام، تطورت على مر القرون في العالم العربي وفي مناطق أخرى من العالم. أُدرجت رياضة تربية الصقور، والتي يُطلق عليها "رياضة الشيوخ"، في قائمة اليونيسكو التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية، وذلك في عام 2010. هذه الصورة هي واحدة من مجموعة الكولونيل إدوراد "تغ" بيربي ويلسون في المكتبة الوطنية بهيئة أبو ظبي للثقافة والتراث، وقد التقطها ويلسون نفسه. كان الكولونيل تغ ويلسون (1921 - 2009) ضابطاً بالجيش البريطاني، تم انتدابه في الستينات إلى حكومة أبو ظبي ليساعد في بناء قوات الدفاع الوطني. كان ويلسون صديقاً شخصياً لحاكم أبو ظبي، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان (1918 - 2004)، والذي شاركه اهتماماته بتربية الصقور وركوب الخيل.

جامع في واحة العين

تُظهر هذه الصورة التي ترجع إلى عام 1963، مثالاً قديماً لمسجد ومئذنته في العين، وهي واحة صحراوية توجد على بعد حوالي 160 كيلو متر شرق مدينة أبوظبي في إمارة أبو ظبي. اكتسبت واحة العين اسمها من المياه الجوفية العذبة والغزيرة في هذه المنطقة، والتي استُخدمت على مر العصور في ري بساتين نخيل التمر والمزارع الصغيرة. هذه الصورة هي واحدة من مجموعة الكولونيل إدوارد "تاغ" بيربي ويلسون في المكتبة الوطنية بهيئة أبوظبي للثقافة والتراث، وقد التقطها ويلسون بنفسه. كان الكولونيل تاغ ويلسون (1921 - 2009) ضابطاً بالجيش البريطاني، تم انتدابه في الستينات إلى حكومة أبو ظبي ليساعد في بناء قوات الدفاع الوطني. كان ويلسون صديقاً شخصياً لحاكم أبو ظبي، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان (1918 - 2004)، والذي شاركه اهتماماته بتربية الصقور وركوب الخيل.