7 مايو، 2009

خريطة النصف الجنوبي من شرق سيبيريا وأجزاء من منغوليا ومنشوريا وسخالين: لرسم تخطيطي عام للمناطق والتضاريس الجبلية في شرق سيبيريا

الأوروغرافيا أو علم الجبال هو فرع من علم شكل الأرض يتناول تنسيق وطبيعة التلال والجبال. تتعلق أوروغرافيا منطقة ما بدراسة أراضيها المرتفعة. يُظهر هذا الرسم الأوَّلي العام لأوروغرافيا شرق سيبيريا والمناطق المتاخمة لها التلال والسهول والأراضي المنخفضة وسلاسل الجبال وغيرها من الملامح. كذلك تَظهر المراكز الإقليمية والمقاطعات والحصون والقرى القوقازية ومراكز الحراسة والمصانع والمنشآت والمناجم وحقول الذهب والأديرة والطرق البريدية والريفية.

خريطة نهري دوسي وجيكويتينهونها نُسخت من وثائق عُثر عليها في مقر مجلس النواب

تبين هذه الخريطة من  القرن التاسع عشر نهري دوس وجيكويتنهونها وروافدهما في ولاية ميناس جيرايس جنوب شرق البرازيل. وقد أعد الخريطة، وهي نسخة عن أصل مبكر، خوسيه رايموندو دا كونها ماتوس (1776-1839)، وهو مؤرخ عسكري برازيلي وعضو مؤسس لمعهد التاريخ والجغرافية في البرازيل.  وعلى الرغم من أن أفضل ما عُرفت به ولاية ميناس غيرايس مناجم الذهب والماس التي أعطت للولاية اسمها، فقد أصبحت الزراعة أكثر أهمية لاقتصاد المنطقة على مدارالقرن التاسع عشر إذ استنفدت المناجم.

مقاطعة كوتايسك

هذه البطاقة واحدة من مجموعة تذكارية تتألف من 82 بطاقة مصورة - واحدة لكل مقاطعة من الامبراطورية الروسية كما كانت في 1856. وتقدم كل بطاقة لمحة عامة عن التراث والتاريخ والاقتصاد والجغرافيا لمقاطعة معينة. وتصف واجهة البطاقة سمات مميزة مثل الأنهار والجبال والمدن الكبرى والصناعات الرئيسية. ويحتوي القسم الخلفي من كل بطاقة على خريطة للمقاطعة وختم المقاطعة، ومعلومات عن السكان وزيهم المحلي. وتقابل مقاطعة كوتايسكايا (مقاطعة كوتايسي) المبينة على هذه البطاقة جزءا من جورجيا الحالية.

استعراض، احتفال الملوك الثلاثة

تظهر هذه الصورة الفوتوغرافية من أوروغواي رجالا يرتدون زي الملوك، مع التيجان والجبب الفضفاضة واللحى الطويلة، وهم يمتطون جيادهم لاستقبال "رعاياهم." وتريز رييس، أو يوم الملوك الثلاث، عيد يحتفل به في 6 كانون الثاني، وتسري العادة في أوروغواي أن يستلم الأطفال هداياهم لعيد الميلاد في هذا اليوم. وقد أُخذت الصورة من مجموعة مكتبة كولومبوس التذكارية التابعة لمنظمة الدول الأمريكية ، التي تضم 45،000 صورة توضيحية لمظاهر الحياة والثقافة في الأمريكتين. وقد التقط الكثير من الصور الفوتوغرافية مصورون بارزون قاموا ببعثات إلى الدول الأعضاء لحساب منظمة الدول الأمريكية. وقد أُنشئت هذه المنظمة في نيسان 1948من قبل ۲۱ دولة في النصف الغربي من الكرة الأرضية، واعتمدت ميثاقا جددت فيه التزامها بتحقيق الأهداف المشتركة لدولها واحترام سيادة كل منها. وقد توسعت المنظمة منذ ذلك الحين لتشمل دول منطقة البحر الكاريبي الناطقة بالإنجليزية، فضلا عن كندا. كانت المنظمة السلف لمنظمة الدول الأمريكية اتحاد البلدان الأمريكية الذي تأسس في عام 1910، والذي نتج بدوره من الاتحاد الدولي للجمهوريات الأمريكية، الذي أنشئ في المؤتمر الدولي الأول للدول الأمريكية في 1989-90.

مقاطعة بيرم

هذه البطاقة واحدة من مجموعة تذكارية تتألف من 82 بطاقة مصورة - واحدة لكل مقاطعة من الامبراطورية الروسية كما كانت في 1856. وتقدم كل بطاقة لمحة عامة عن التراث والتاريخ والاقتصاد والجغرافيا لمقاطعة معينة. وتصف واجهة البطاقة سمات مميزة مثل الأنهار والجبال والمدن الكبرى والصناعات الرئيسية. ويحتوي القسم الخلفي من كل بطاقة على خريطة للمقاطعة وختم المقاطعة، ومعلومات عن السكان وزيهم المحلي.

خطاب ألقاه مستر هوفوي - بواني، وزرير الدولة في ملعب جيو - آندريه في أبيدجان في 7 أيلول 1958

كان فيليكس هفويت بونيي (1905-93) أول رئيس جمهورية لساحل العاج. ألقى بونيي هذا الخطاب قبل فترة وجيزة من  استفتاء أيلول 1958على مستقبل غرب أفريقيا الفرنسية. وقد أوجز في خطابه الخطوط العريضة لمسار البلاد نحو الاستقلال، ولكنه دعا أيضا إلى الحفاظ على علاقات قوية مع فرنسا في إطار مجموعة فرنسية جديدة. وقد أصبحت ساحل العاج بحكم الواقع محمية فرنسية بموجب سلسلة من المعاهدات التي أبرمت في 1843-44، ومستعمرة فرنسية في 1893. وكانت ساحل العاج في الفترة من 1904إلى 1958جزءا من الاتحاد الفرنسي لغرب أفريقيا. وبعد إقرار نتائج استفتاء 1958، أصبحت في كانون الأول 1958جمهورية ذات حكم ذاتى داخل الكومنولث الفرنسي. وأصبحت البلاد مستقلة تماما في 7 آب 1960.  عمل هفويت بويني رئيسا للبلاد من عام 1960 حتى وفاته في عام 1993. وقد حافظ خلال فترة رئاسته على استمرار العلاقات الوثيقة مع فرنسا والغرب. وقد عارض خطط إنشاء اتحاد لغرب أفريقيا، ويعود ذلك جزئيا لخشيته من أن تُضطر ساحل العاج المزدهرة نسبيا إلى دعم أعضاء الاتحاد الآخرين.