قرية لالا تشينا المطلة على نهر خيبر

الوصف

في خريف عام 1878، أوفدت مجلة أخبار لندن المصورةالفنان الأسكتلندي ويليام سيمبسون (1823–1899) إلى أفغانستان تحسباً لوقوع نِزاع بين القادة البريطانيين وزعماء القبائل الأفغان. انشغل البريطانيون بالنفوذ الروسي المتزايد في المنطقة وما قد ينتج عنه من مخاطر تهدد الهند البريطانية. نَشَب القتال في نوفمبر عام 1878، لتتمخض عنه الحرب التي أصبحت معروفة باسم الحرب الأفغانية الثانية (1878–1880). وَثَّق سيمبسون القتال، إلا أنه اهتم أيضاً بالأشخاص الذين التقى بهم والأماكن التي زارها، خاصةً الآثار البوذية العتيقة، والتي قام بالتنقيب عن العديد منها. تظهر هنا لوحة سيمبسون المائية لقرية لالا تشينا. ويتضح من ملاحظات سيمبسون أن الجنرال سير نيفيل تشامبرلين التقى بفايز محمد خان، حاكم حصن مسجد على، في هذا المكان. يرجع تاريخ الرسم إلى 21 نوفمبر لعام 1878، وهو يوم وقوع معركة مسجد علي التي انتصرت فيها القوات البريطانية والهندية، وقوامها 12.000 جندي، على القوات الأفغانية ذات الـ3.700 جندي بالإضافة إلى عدد غير معلوم من رجال القبائل الأفغان. اللوحة من مجموعة آن. أس.كي. براون العسكرية في مكتبة جامعة براون.

آخر تحديث: 30 سبتمبر 2016