المعبر إلى ممر خيبر. جمرود

الوصف

في خريف عام 1878، أوفدت مجلة أخبار لندن المصورةالفنان الأسكتلندي ويليام سيمبسون (1823–1899) إلى أفغانستان تحسباً لوقوع نِزاع بين القادة البريطانيين وزعماء القبائل الأفغان. انشغل البريطانيون بالنفوذ الروسي المتزايد في المنطقة وما قد ينتج عنه من مخاطر تهدد الهند البريطانية. نَشَب القتال في نوفمبر عام 1878، لتتمخض عنه الحرب التي أصبحت معروفة باسم الحرب الأفغانية الثانية (1878–1880). وَثَّق سيمبسون القتال، إلا أنه اهتم أيضاً بالأشخاص الذين التقى بهم والأماكن التي زارها، خاصةً الآثار البوذية العتيقة، والتي قام بالتنقيب عن العديد منها. يظهر في هذه اللوحة المائية، والتي يرجع تاريخها إلي العشرين من نوفمبر من عام 1878، مشهدٌ لمدخل ممر خيبر والذي يمثل خطاً استراتيجياً يصل بين مستعمرة الهند البريطانية وأفغانستان. اللوحة من مجموعة آن. أس.كي. براون العسكرية في مكتبة جامعة براون.

آخر تحديث: 30 سبتمبر 2016