إحدى سيدات الغالا

الوصف

في عام 1868، فوضت مجلة أخبار لندن المصورة الفنان الأسكتلندي ويليام سيمبسون (1823–1899)بتغطية حملة عسكرية بريطانية ضد الحبشة (المعروفة في الوقت الحالي باسم أثيوبيا) لإنقاذ العديد من المسؤولين البريطانيين والمبشريين التابعين للإمبراطور ثيودور (والذي يسمى أيضاً تيودروس الثاني،حكم في الفترة 1855-1868). وقد كان هذا التفويض هو أول عمل رئيسي لسيمبسون لصالح مجلة أخبار لندن المصورةوبداية علاقة طويلة بالمجلة استمرت حتى وفاته. وعلى الرغم من أن مهمة سيمبسون الأساسية كانت أن يقوم بتوثيق الحملة، لكنه كان مهتماً بالأشخاص الذين قابلهم والأماكن التي زارها وخاصةً الكنائس القديمة المنحوتة في الصخور وغيرها من الأثار. تظهر هنا لوحة رسمها سيمبسون لسيدة من الجالا (أورومو). الرسم من مجموعة آن.أس.كي. براون العسكرية في مكتبة جامعة براون.

آخر تحديث: 31 مايو 2012