هومستيد، بنسلفانيا، 1902

الوصف

تعرض هذه الخريطة البانورامية مدينة هومستيد في بنسلفانيا كما كانت في عام 1902. كانت هومستيد موقعاً لأحد كبار مصانع الصلب الذي كان ملكاً لأندرو كارنيغي، كما كانت موقعاً لصراع دموي وقع في 1892 نجم عن الخلاف بين شركة كارنيغي للصلب واتحاد عاملي الصلب. يوضح الجدول الموجود بأسفل الخريطة النقاط الهامة شاملةً أعمال الصلب وغيرها من المرافق الصناعية الكبرى ومحطات السكك الحديدية والمدارس والكنائس ومكتبة كارنيغي بالمدينة. إن عدد واختلاف دور العبادة -معابد وكنائس للبريسبيتيريين والمعمدانيين واللوثريين والكاثوليكيين البولنديين والكاثوليكيين الألمانيين والكاثوليكيين الليتوانيين والمعمدانيين الويلزيين والأساقفة الميثوديين الأفارقة (A.M.E.)، وغيرها من الجماعات- يعكس التنوع العرقي والعنصري والديني للمدينة. كانت الخريطة البانورامية من أنواع الخرائط التي شاع استخدامها لتصوير المدن والبلدات الأمريكية والكندية في أواخر القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين. كما تُعرف أيضاً باسم لقطات التحليق أو الخرائط المنظورة، فهي تعرض المدن وكأنها مصورة من أعلى بزاوية مائلة. وبشكل عام لم تلتزم الخرائط بمقياس محدد، بل كانت تعرض أنماط الشوارع ومباني فردية والملامح الطبيعية الرئيسية في مقارنة ببعضها البعض. قام بهذا العمل ثاديوس مورتيمر فاولر (1842-1922)، وهو أحد صناع الخرائط البانورامية الأكثر إنتاجاً.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

ت. م. فاولر & جيمس ب. موير، موريسفيل، بنسيلفانيا

العنوان باللغة الأصلية

Homestead, Pennsylvania, 1902

نوع المادة

الوصف المادي

خريطة واحدة ملونة؛ 41 × 70 سنتيمتر

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 24 مايو 2017