خريطة لمدينة فيلادلفيا وضواحيها، 1777

الوصف

قام ويليام فادن، الذي خلف توماس جفريز في وظيفة الجغرافي الملكي للملك جورج الثالث، بنشر هذه الخريطة لفلادلفيا في لندن عام 1777. وقد وضعت استناداً إلى خريطة صممها نيكولاس سكل (حوالي 1687-1762) وجورج هيب (ازدهرت أعماله 1715-1760) في 1752، ولكنها محَدَّثة بزيادة تفاصيل جديدة. من بين الإضافات الهامة التي طرأت على خريطة 1777، الظلال التي توضح امتداد المدينة من الواجهة المائية على طول ضفة نهر ديلاوير. كانت فيلادلفيا واحدة من أكبر المدن وأكثرها ازدهاراً في منتصف القرن الثامن عشر في أمريكا الشمالية البريطانية، وكانت تأخذ شكلاً مستطيلاً عبر شبكة تمتد ميلَيْن (3.2 كيلومتر) بين نهر ديلاوير وشيلكيل. توجد بالخريطة علامة مائية وتُظهر الطرق وأسماء ملاك الأراضي في المناطق الريفية. كما إنها تتضمن جدولاً يوضح المسافات ومنظراً للمجلس التشريعي، وهو المبنى الذي تم الانتهاء من تشييده في 1753 ليكون المجلس الاستعماري التشريعي لمقاطعة بنسلفانيا، والذي يعرف الآن باسم قاعة الاستقلال. كان سكل، الذي ولد بالقرب من فيلادلفيا، أحد أعضاء ما يُعتقد أنها أول عائلة أمريكية تحترف مهنة رسم الخرائط. وقد عمل كبيرَ مسّاحين في مستعمرة بنسلفانيا خلال الفترة من 1748-1761.

آخر تحديث: 18 سبتمبر 2012