المرصد المغناطيسي بكلية جيرارد

الوصف

اُستُخدمت هذه المطبوعة الحجرية التي ترجع لعام 1847 كلوحة في مجلد يدور حول المراصد المغناطيسية والجوية؛ وتوضح المطبوعة منظراً ذا مسقط رأسي مائل لمبنى المرصد المغناطيسي بكلية جيرارد في فيلادلفيا ومخطط الطوابق الخاص به. كان هذا المرصد هو أول مرصد مغناطيسي في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث بُنيَ في الجزء الغربي من أرض الكلية في عام 1839 وفقاً لتصميمات المعماري توماس أوستيك والتر. توجد علامات توضح أسماء الأجهزة في مخطط الطوابق، وهي أجهزة تشتمل على تيليسكوب رؤية العبور الزوالي، وساعة حائطية، ومقياس نقطة الندى، وتلسكوب لقياس الانحراف المغناطيسي، ومقياس شدة الرياح ومقياس المطر، ومقياس الضغط الجوي، وتلسكوب لقياس المغناطيسية للقوى الأفقية، وتلسكوب لقياس المغناطيسية للقوى الرأسية، ومقاييس حرارة. تعود فكرة بناء هذا المرصد للعالم ألكسندر دي. باتش، وقد نُقل إلى الأطراف الغربية من أرض الكلية من قِبَل النجار البارع جيمس أو. سوير في وقت ما بعد عام 1845، واُستخدم فيما بعد كورشة نجارة. نفذ هذه المطبوعة الحجرية الفنان روفوس إس. ماسون وطبعها بيتر إس. دوفال، أحد أبرز مصممي المطبوعات الحجرية والطابعين في عصره.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

ب.س دوفال للمطبوعات الحجرية، فيلاديلفيا

العنوان باللغة الأصلية

The Magnetic Observatory at the Girard College

الوصف المادي

مطبوعة واحدة : مطبوعة حجرية ؛ 19 × 34 سنتيمتراً

ملاحظات

  • رقم الفهرس الرقمي: POS 448

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 30 أكتوبر 2015