مستودع فريدريك فيشر للتنجيد وبيع الشراشف والريش بأسعار زهيدة. رقم 31

الوصف

هذه المطبوعة الحجرية التي ترجع لعام 1846 هي تجربة طباعية دعائية لمتجر التنجيد الذي كان يديره فريدريك فيشر الواقع عند الناصية الشمالية الشرقية لشارعي إيتث وزين في فيلادلفيا. يَظهر هنا المستودع المكوَّن من طابقين ونصف؛ ويوجد به العديد من النوافذ وهو مُزين باللافتات. تُمكن رؤية الزبائن يدخلون عبر أحد المداخل ويمرون بلافتة دعائية كُتِب عليها "أسرَّة أبسطة من الشعر مراتب وسائد ريش مراتب محشوة بنبات الموس قماش أغلفة الوسائد أسرَّة قابلة للطي منتجات مصنوعة من نبات التيفا." يمكن رؤية المراتب وهياكل الأسرَّة من أغلب نوافذ المستودع وتكون في بعض الأحيان متدلية من هذه النوافذ. توجد بجعة محشوة بين الوسادات تمكن رؤيتها في أحد نوافذ الطابق السفلي. توجد هياكل أسرَّة وأجولة كُتِب عليها "ريش" تستند إلى جدار المبنى. تَظهر مراتب ووسادات أسرَّة معروضة على حوامل على الرصيف. يتضمن المنظر أيضاً صنبور حريق وغلاماً يسير متجاوزاً المستودع. أدار فيشر متجراً للتنجيد في الفترة بين 1839 و1853؛ وكان يديره من هذا الموقع عند ناصية شارعي أيتث وزين في الفترة بين 1844–1848.

آخر تحديث: 29 ديسمبر 2015