ستصبح كوبا حرة

الوصف

تُعد هذه الصورة الحجرية الملونة تمثيلاً رمزياً. فهي تصور جندياً كوبياً يحمل العلم الوطنى يقف على اليسار، وتمثالاً مجنحاً للإلهة فيكتوري على اليمين، ومجموعة من الأسلحة في أسفل المنتصف مع قذائف مدفعية وآلات الفرق الموسيقية العسكرية، وتوجد سفن بالخلفية. يحمل العمل عنوان كوبا سيرا ليبرا (ستصبح كوبا حرة)، بتاريخ 31 أكتوبر إلى 4 نوفمبر 1873 الموضح بالشعار الموجود بنهاية اللوحة. يشير العنوان والتاريخ إلى حادثفيرغينيس، والذي قامت فيه فيرغينيس، وهي من السفن التي تخترق الحصار كانت تستخدم في البداية في الحرب الأهلية الأمريكية، وقام وسيط أمريكي بشرائها واستُخدمت لنقل البضائع المهرَّبة للكوبيين الذين يحاربون الحكم الإسباني. تمكن الأسطول الإسباني من أسر السفينة قبالة ساحل جامايكا في 31 أكتوبر 1873، وأُعدم 53 من طاقم السفينة والركاب، وكان من بينهم أمريكيون وبريطانيون وكوبيون، باعتبارهم قراصنة وذلك في 4 و7 و8 نوفمبر. وقد أدى هذا الحادث إلى تدهور العلاقات بين الولايات المتحدة الأمريكية وإسبانيا بشكلٍ كبير، الأمر الذي أنذر بإندلاع الحرب الإسبانية- الأمريكية عام 1898. هذه المطبوعة من مجموعة آن.أس.كي. براون العسكرية في مكتبة جامعة براون.

آخر تحديث: 18 ديسمبر 2013