كرواتيا-سلافونيا وفيومه

الوصف

استعداداً لمؤتمر السلام الذي كان متوقعاً أن يتبع الحرب العالمية الأولى، أَسستْ وزارة الخارجية البريطانية في ربيع عام 1917 قسماً خاصاً أُوكِلت إليه مهمة إعداد خلفيات تاريخية يمكن للمبعوثين البريطانيين الاستنارة بها أثناء المؤتمر. كرواتيا-سلافونيا وفيومه هي رقم 8 في سلسلة تتكون من أكثر من 160 دراسة أنتجها القسم، وقد نُشر أغلبها بعد ختام مؤتمر السلام بباريس عام 1919. حتى نهاية الحرب العالمية الأولى، كانت كرواتيا-سلافونيا وفيومه جزءاً من الإمبراطورية النمساوية المجرية وكانت تمثل المنفذ الرئيسي للمجر على البحر. يحتوي الملحق على مقتطفات من (اتفاقية) الناغودا، وهي المستند الذي أُقر في عام 1868 وحدد الترتيبات الدستورية المعقدة بين المجر وكرواتيا-سلافونيا (المنطقة المجرية التي تقع تاريخياً ضمن الأراضي المَلَكية للقديس ستيفان) ودالماتيا (إحدى الأراضي المَلَكية المجرية). شكلت هذه الأراضي معاً "مملكة ثلاثية." وكانت فيومه (رييكا الحالية، كرواتيا)، وهي ميناء هام وجزء من الإمبراطورية الشارلمانية فيما مضى، تتبع المجر بشكل مباشر. وأصبحت هذه المناطق كلها بعد الحرب العالمية الأولى جزءاً من مملكة الصرب والكروات والسلوفينيين التي تأسستْ حينها (يوغوسلافيا منذ عام 1929)، غير أن ملكية فيومه انتقلت لإيطاليا في عام 1924. واليوم تُعد جميع تلك المناطق جزءاً من جمهورية كرواتيا. يتضمن الكتاب أقساماً عن الجغرافيا الطبيعية والسياسية والتاريخ السياسي والأحوال الاجتماعية والسياسية والأوضاع الاقتصادية. وتشير الدراسة إلى الأهمية الاقتصادية لميناء فيومه وخطوط السكة الحديدية التي تربطها بالجزء الداخلي للإمبراطورية. وهناك ملاحظة عن أسماء الأماكن في كرواتيا-سلافونيا بها أسماء المدن الهامة باللغات الكرواتية والمَجْيارية (المجرية) والألمانية والإيطالية.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

مكتب قرطاسية صاحبة الجلالة، لندن

العنوان باللغة الأصلية

Croatia-Slavonia and Fiume

نوع المادة

الوصف المادي

4 لوحات، 99 صفحة ؛ 22 سنتيمتراً

ملاحظات

  • من سلسلة: كتيبات السلام

المجموعة

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 4 مايو 2017