بولندا النمساوية

الوصف

استعداداً لمؤتمر السلام الذي كان متوقعاً أن يتبع الحرب العالمية الأولى، أَسستْ وزارة الخارجية البريطانية في ربيع عام 1917 قسماً خاصاً أُوكِلت إليه مهمة إعداد خلفيات تاريخية يمكن للمبعوثين البريطانيين الاستنارة بها أثناء المؤتمر. بولندا النمساوية هي رقم 46 في سلسلة تتكون من أكثر من 160 دراسة أنتجها القسم، وقد نُشر أغلبها بعد ختام مؤتمر السلام بباريس عام 1919. وقعت بولندا النمساوية، التي كان يُعرف معظمها باسم غاليسيا، تحت سيطرة النمسا بالتزامن مع تقسيم بولندا الأول في عام 1772. وازدادت مساحة مقاطعة غاليسيا مع إضافة عدة أقاليم بموجب شروط معاهدة فيينا لعام 1815. وصلت مساحة غاليسيا إلى أقصى امتداد لها عام 1846، عندما ضمت النمسا مدينة كراكوف والمناطق المجاورة لها مباشرةً ("آخر بقايا بولندا الحرة القديمة")، مشكِّلة بذلك جمهوريةً مستقلة تحت حماية روسيا وبروسيا والنمسا، وذلك في عام 1815. ووفقاً لإحصاء سكاني أُجرِي عام 1910، وصل عدد سكان غاليسيا إلى 8,025,000 نسمة، من بينهم 4,672,000 يتحدثون البولندية و3,208,000 يتحدثون الروسية الصغرى (أي الأوكرانية أو الروثينية) و96,000 يتحدثون الألمانية. كان عدد اليهود بالمقاطعة 872,000، أو ما يمثل حوالي 11 بالمئة من إجمالي عدد السكان. تُشير الدراسة إلى أن "غاليسيا بها أعلى عدد من السكان العاملين بالزراعة في أوروبا"، وقد أدى الضغط على الأراضي إلى هجرة أعداد كبيرة من الناس إلى الولايات المتحدة الأمريكية. أصبحت غاليسيا جزءاً من الدولة البولندية المستقلة المُعاد تأسيسها بعد الحرب العالمية الأولى.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

مكتب قرطاسية صاحبة الجلالة، لندن

العنوان باللغة الأصلية

Austrian Poland

المكان

نوع المادة

الوصف المادي

82 صفحة ؛ 22 سنتيمتراً

ملاحظات

  • من سلسلة: كتيبات السلام

المجموعة

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 19 يوليو 2017