روثينيا الهنغارية

الوصف

استعداداً لمؤتمر السلام الذي كان متوقعاً أن يتبع الحرب العالمية الأولى، أَسستْ وزارة الخارجية البريطانية في ربيع عام 1917 قسماً خاصاً أُوكِلت إليه مهمة إعداد خلفيات تاريخية يمكن للمبعوثين البريطانيين الاستنارة بها أثناء المؤتمر. روثينيا الهنغارية هي رقم 7 في سلسلة تتكون من أكثر من 160 دراسة أنتجها القسم، وقد نُشر أغلبها بعد ختام مؤتمر السلام بباريس عام 1919. يُعَرِّف الكتاب روثينيا الهنغارية بمقاطعات ماراماروش وبيريغ وأوغوتشا، الواقعة على المنحدرات الجنوبية لجبال الكاربات في شمال شرق المجر. ماراماروش موجودة في رومانيا الحالية وبيريغ في المجر الحالية وأوغوتشا مقسمة حالياً بين رومانيا وأوكرانيا. في عام 1910، كان إجمالي عدد سكان المنطقة 686,071، حيث كان 43 في المائة منهم روثينيين و30.5 في المائة مَجْياريين (مجريين) و13.8 في المائة رومانيين و12.2 ألمان. كان إجمالي المَجْياريين يتضمّن عدداً كبيراً من اليهود المتحدثين بالهنغارية المقيمين في المدن الرئيسية. كان مصطلح روثيني يُطلق على مَن كانوا أوكرانيين بالأساس، لكنهم عاشوا في ظل الحكم البولندي أو الحكم النمساوي-المجري. تصف الدراسة المنطقة بأنها متأخرة اقتصادياً حيث كان 90 في المائة من سكانها يعتمدون على الزراعة لكسب عيشهم وكان 75 في المائة منهم أُمِّيّين.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

مكتب قرطاسية صاحبة الجلالة، لندن

العنوان باللغة الأصلية

Hungarian Ruthenia

نوع المادة

الوصف المادي

3 لوحات، 24 صفحة ؛ 22 سنتيمتراً

ملاحظات

  • من سلسلة: كتيبات السلام

المجموعة

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 19 يوليو 2017