طبعة قرآنية تعود للقرن الثالث عشر من أشبيلية

الوصف

تُعد هذه المخطوطة التي تعود لبدايات القرن الثالث عشر، ضمن الطبعات القرآنية القليلة المؤرخة، والتي بقيت من العهد الإسلامي في إسبانيا. تم الانتهاء من هذه المخطوطة عام 1226م (624 هـ) في إشبيلية، وقد أنقذها اللاجئون المسلمون من التلف، والذين هربوا من إسبانيا إلى شمال أفريقيا أثناء الريكونكيستا (حروب الاسترداد). وفي عام 1535، عندما قام الإمبراطور الروماني المبجل تشارلز الخامس (1500-1558) بغزو تونس في حملة ضد قراصنة البربر، قامت قواته بالاستيلاء على هذه الطبعة القرآنية وإعادتها إلى أوروبا. وقعت المخطوطة في النهاية في حيازة يوهان ألبرخت ويدمانستتر (1506 - 1557)، وهو دبلوماسي ومستشرق، وقد أصبحت مكتبته لاحقاً حجر الأساس للمكتبة القانونية بميونخ. النص مكتوب بالخط الأندلسي السميك على مخطوطة ورقية. يغلب اللون الذهبي على ألوان الصفحة المزدوجة الافتتاحية، وفي عناوين السور، وفي علامات الفصل بين الآيات إلى جانب زخارف هامشية تشير إلى مواضع السجدات وفواصل الأجزاء والأحزاب. الصفحة الأخيرة والتي تحمل معلومات عن طبعة الكتاب، مصممة على شكل وردة ومحاطة بإطار مربع. توجد هذه المخطوطة في مكتبة ولاية بافاريا في ميونيخ بألمانيا.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

إشبيلية

اللغة

العنوان باللغة الأصلية

13th-Century Qur’an from Seville

نوع المادة

الوصف المادي

130 صحيفة، من الورق : رسوم إيضاحية ؛ 22 × 20 سنتيمتر

ملاحظات

  • علامة الرف في مكتبة ولاية بافاريا: Cod.arab. 1

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 9 يونيو 2017