حول حياة أفلوطين. التاسوعات الست

الوصف

كان ماثياس كورفينوس (1443–1490) ملك المجر مولعاً بالكُتُب والتعلم، وذلك لتأثره بالمذهب الإنساني الإيطالي وبمُعَلمه جامع الكُتُب ورئيس أساقفة إشترغوم، يانوش فيتيز. نال ماثياس استحساناً عظيماً للمعارك التي خاضها ضد الأتراك العثمانيين ولرعايته للعلوم والتعلم، وذلك بعد اختياره ملكاً للمجر عام 1458 حين كان في الـ14 من عمره. وقد أنشأ مكتبة كورفينيانا، التي كانت واحدة من أفضل المكتبات الأوروبية وقتها. وبعد وفاته، وخاصةً بعد غزو الأتراك لبودا عام 1541، تَبَددت محتويات المكتبة وأُتلفت معظم المجموعة، بالإضافة إلى تبعثر المجلدات الناجية في جميع أرجاء أوروبا. هذه المخطوطة هي واحدة من ثمان مخطوطات، وُجدت في الأصل في مكتبة كورفينوس ومحفوظة حالياً في مكتبة ولاية بافاريا، وتضم مجموعة الأعمال الفلسفية، التي يُطلق عليها التاسوعات، لأفلوطين (قرابة 204–270)، المعروف بكونه مؤسس المذهب الأفلاطوني المحدث في الفلسفة. كما تضم مجموعة المخطوطات سيرة أفلوطين الذاتية، كَتَبها بورفيريوس (234–قرابة 305)، وهو أحد أبرز أتباع أفلوطين وجامع التاسوعات. كَتَب المخطوطة ناسخان مختلفان يعرفهما الباحثون المعاصرون جيداً، وأغلب الظن أن كورفينوس اشتراها بعد إتمامها مباشرةً. أُدرِجت مجموعة مكتبة كورفينيانا في برنامج ذاكرة العالم التابع لليونسكو عام 2005.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

العنوان باللغة الأصلية

Πορφυρίου περὶ τοῦ Πλωτίνου βίου καὶ τῆς τάξεως τῶν βιβλίων αὐτοῦ Πλωτίνου φιλοσόφου ἐννεάδες

نوع المادة

الوصف المادي

297 صحيفة، من الورق : 28 × 19 سنتيمتر

ملاحظات

  • علامة الرف في مكتبة ولاية بافاريا Cod.graec. 449

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 21 إبريل 2014