بوابات كييف الذهبية

الوصف

هذه الصورة لبوابات كييف الذهبية هي إحدى محتويات تذكارات من كييف، وهو ألبوم يرجع تاريخه إلى بدايات القرن العشرين، والذي يعرض المعالم الرئيسية بكييف، عاصمة أوكرانيا وإحدى أهم مدن الإمبراطورية الروسية آنذاك. تمثل هذه البوابات، التي تقع جنوب المدينة، أحد المداخل الرئيسية الثلاثة لكييف، والتي بُنيت في فترة حكم ياروسلاف الحكيم في النصف الأول من القرن الحادي عشر. وكان لها دوراً عظيماً في تحصين روسيا الكييفية. ويقال أن المبنى كان عبارة عن برج ضخم به ثلاثة منافذ. وبالرغم من تعرضه للكثير من حوادث التدمير عبر القرون، إلا أن المدخل الرسمي صمد حتى منتصف القرن السابع عشر. وفي القرن الثامن عشر، أصبحت أنقاض البوابات الذهبية مغطاه بالتراب. قام فريق من علماء الآثار بقيادة كيندرات لوكفيتسكي بإعادة اكتشاف الأنقاض عام 1832 وقاموا بالكشف عنها، وبعد خمسة أعوام تم تعزيز حوائط البوابة السميكة للغاية بدعامات وقضبان حديدية، وهو الشكل الذي تظهر عليه هنا. إن الـ25 صورة الموجودة بألبوم تذكارات من كييف مطبوعة بطريقة الطباعة الضوئية الجيلاتينية، وهي عملية طباعة معتمدة على الوسائل الكيميائية كانت تُستخدم على نطاق واسع قبل اختراع طباعة الأوفست الليثوغرافية.

آخر تحديث: 29 فبراير 2012