دير القديس ميخائيل

الوصف

هذه الصورة لدير القديس ميخائيل هي إحدى محتويات تذكارات من كييف، وهو ألبوم يرجع تاريخه إلى بدايات القرن العشرين، والذي يعرض المعالم الرئيسية بكييف، عاصمة أوكرانيا وإحدى أهم مدن الإمبراطورية الروسية آنذاك. تأسس الدير في أواخر القرن الحادي عشر وتم تكريسه لرئيس الملائكة ميخائيل، والذي اُعتبر بعد ذلك القديس راعي المدينة. تم تشييد كاتدرائية الدير في الأصل في بداية القرن الثاني عشر، وكانت قبابها على الأرجح الأولى في كييف التي يتم طلائها بالذهب، السبب الذي جعل الدير يُلقب بـ: دير القباب الذهبية للقديس ميخائيل. أصبحت عملية طلاء قباب الكنائس الكبرى بالذهب عادة عامة في الإمبراطورية الروسية. كانت الأجزاء الداخلية من الكاتدرائية تشتهر باللوحات الجصية والفسيفساء. يرجع تاريخ البناء الحجري الأساسي لأبنية الدير إلى بدايات القرن الثامن عشر وحتى منتصفه، وقد بُني على الطراز الباروكي الأوكراني. في عام 1746، ارتفع عدد القباب التي تعلو الكاتدرائية ليصل إلى سبعة. يظهر في الصورة برج الجرس، الذي بُني في 1716-1719، بالإضافة إلى الكاتدرائية وساحة القديس ميخائيل في الواجهة. إن الـ25 صورة الموجودة بألبوم تذكارات من كييف مطبوعة بطريقة الطباعة الضوئية الجيلاتينية، وهي عملية طباعة معتمدة على الوسائل الكيميائية كانت تُستخدم على نطاق واسع قبل اختراع طباعة الأوفست الليثوغرافية.

آخر تحديث: 13 يونيو 2017