صورة لمنطقة بوديل بكييف

الوصف

هذه الصورة لمنطقة بوديل (والمعروفة كذلك باسم بودول) هي إحدى محتويات تذكارات من كييف، وهو ألبوم يرجع تاريخه لبدايات القرن العشرين والذي يعرض المعالم الرئيسية بكييف، عاصمة أوكرانيا وإحدى أهم مدن الإمبراطورية الروسية آنذاك. إن اسم بوديل مشتق من كلمة سلافية قديمة تعني "الأراضي المنخفضة". تمتد بوديل، والتي تم تأسيسها قبل توسع المدينة لتشمل التلال المحيطة بها، على طول نهر الدنيبر. وقد كانت هي المنطقة التي نشأت بها الحِرف والتجارة والصناعة بكييف حيث قام الحرفيون والتجار والصيادون ببيع بضاعتهم بها. تُظهر هذه الصورة المنطقة بما فيها من مصانع وكنائس ومنازل بالإضافة إلى رصيف الميناء والقوارب البخارية والصنادل والزوارق الأصغر حجماً الراسية على ضفة النهر. احترقت بوديل إثر حريق هائل في يونيو 1811، والذي استمر لمدة ثلاثة أيام وأدى إلى تدمير جميع المباني الخشبية القديمة. تظهر هنا مدينة بوديل التي أُعيد بنائها وفقاً للتصميم الذي وضعه مهندسا العمارة غستي وملينسكي، عام 1812، والصورة مأخوذة من كنيسة القديس ألكسندر. وتظهر بعض المباني المصممة وفقاً للتصميم التربيعي الذي وضعه كل من غستي وملينسكي، والذي يحتوي على شوارع رئيسية مبهرة وشوارع أكثر ضيقاً. إن الـ25 صورة الموجودة بألبوم تذكارات من كييف مطبوعة بطريقة الطباعة الضوئية الجيلاتينية، وهي عملية طباعة معتمدة على الوسائل الكيميائية كانت تُستخدم على نطاق واسع قبل اختراع طباعة الأوفست الليثوغرافية.

آخر تحديث: 29 فبراير 2012