بونة، الجزائر

الوصف

وردت هذه الطبعة الفوتوكرومية من بونة (عنابة الحالية) في شمال شرق الجزائر ، ضمن "مناظر لناس ومواقع في الجزائر" في كاتلوغ شركة ديترويت بَبلِشِنْغ كَمْبَني لعام (1905). وُصفت البلدة في طبعة 1911 من كتاب بيديكير البحر الأبيض المتوسط، ​​الموانئ والطرق البحرية: دليل المسافرين، بأنها "الميناء الرئيسي للجزائر بعد مينائي وهران والجزائر العاصمة وأهم منافذ الإنتاج لمقاطعة قسطنطين [قسنطينة الحالية]، مثل الفوسفات والحديد والزنك والفلين والماشية والحبوب." أقيمت بونة على موقع هيبو ريجيوس الروماني أو بالقرب منه، وكانت أسقفية القديس أوغسطين، وموقعاً لمجمع كنسي هام أنشأ مبادئ العهد الجديد في عام 393. دمَّر الوندال بونة في القرن الخامس الميلادي. جذب ميناؤها الكبير الفينيقيين في القرن الرابع عشر قبل الميلاد والقراصنة البرابرة من القرن السادس عشر إلى القرن التاسع عشر ميلادية.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

ديترويِت فوتوغرافِك كَمْبَني، ديترويت، ميتشغان

العنوان باللغة الأصلية

Bona, Algeria

الوصف المادي

طبعة واحدة مكنية ضوئية : فوتوكرومية، بالألوان

ملاحظات

  • أُسِّست شركة ديترويت فوتوغرافيك كَمْبَني كشركة نشر فوتوغرافية في أواخر تسعينيات القرن التاسع عشر من قِبل رجل الأعمال الناشر الديترويتي ويليام أي. ليفينغستون، الأصغر، والمصور ناشر الصور إدوين أيتش. هاشر. حصل الإثنان على الحقوق الحصرية لاستخدام عملية "الفوتوكروم" السويسرية لتحويل الصور بالأبيض والأسود إلى صور ملونة ومن ثمّ طباعتها عن طريق الطباعة الضوئية. طُبِّقت هذه التقنية الرائدة لإنتاج البطاقات البريدية الملونة والطبعات والألبومات بالجملة لبيعها في السوق الأمريكية. وقد أصبح اسم الشركة ديترويِت ببْلِشِنغ كَمْبَني عام 1905.
  • طبعة رقم "6277".

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 13 أغسطس 2014