متسولون أمام مسجد "سيدي عبد الرحمن"، الجزائر العاصمة، الجزائر

الوصف

وردت هذه الطبعة الفوتوكرومية لجامع سيدي عبد الرحمن بالجزائر ضمن "مناظر لناس ومواقع في الجزائر" في كاتلوغ شركة ديترويت بَبلِشِنْغ كَمْبَني لعام (1905). بُنِّي المسجد عام 1696وخُصِّص للمرابط (رجل الدين أو المتصوف) سيدي عبد الرحمن (حوالي 1387–1468). ذكرت طبعة 1911 من كتاب بيديكير البحر الأبيض المتوسط ​​والموانئ والطرق البحرية: دليل المسافرين أن المسجد "ليس جاذباً عدا مئذنته الأنيقة، المُزينة ببلاطٍ ملوّن؛ ولكن موقعه بالقرب من حديقة مارينجو والمنظر الساحر الذي يحتله هما الأكثر إبهاراً. قبة [ضريح] الولي مزينة، كما جرت العادة في مثل هذه الأضرحة، بالأعلام وبيض النعام وقرابين أخرى. أما المقبرة الصغيرة الملحقة فهي أطلال لمقبرة المسلمين الرئيسية."

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

ديترويِت فوتوغرافِك كَمْبَني، ديترويت، ميتشغان

العنوان باللغة الأصلية

Beggars in front of the Mosque “Sidi Abderrhaman,” Algiers, Algeria

الوصف المادي

طبعة واحدة مكنية ضوئية : فوتوكرومية، بالألوان

ملاحظات

  • أُسِّست شركة ديترويت فوتوغرافيك كَمْبَني كشركة نشر فوتوغرافية في أواخر تسعينيات القرن التاسع عشر من قِبل رجل الأعمال الناشر الديترويتي ويليام أي. ليفينغستون، الأصغر، والمصور ناشر الصور إدوين أيتش. هاشر. حصل الإثنان على الحقوق الحصرية لاستخدام عملية "الفوتوكروم" السويسرية لتحويل الصور بالأبيض والأسود إلى صور ملونة ومن ثمّ طباعتها عن طريق الطباعة الضوئية. طُبِّقت هذه التقنية الرائدة لإنتاج البطاقات البريدية الملونة والطبعات والألبومات بالجملة لبيعها في السوق الأمريكية. وقد أصبح اسم الشركة ديترويِت ببْلِشِنغ كَمْبَني عام 1905.
  • طبعة رقم "6290".

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 13 أغسطس 2014