منظر للجزائر من خارج كنيسة نوتردام دا افريك

الوصف

وردت هذه الطبعة الفوتوكرومية لكنيسة نوتردام دا افريك بالجزائر العاصمة في "مناظر لِناس ومواقع في الجزائر" في كتلوغ ديترويت ببلشنغ كمبني لعام (1905). وُصفت نوتردام دا افريك في طبعة 1911 من كتاب باديكر البحر الأبيض المتوسط ​​والموانئ والطرق البحرية: دليل المسافرين بأنها "تبرز على نتوء صخري بالمنحدر الشمالي الشرقي لـمونت بوزريعة، فوق مقابر الدفن المسيحية واليهودية. قمنا بمسح الخليج حتى بوانت بيسكاد [بوانت بيسكارد]، وذلك من المصطبة الموجودة أمام الكنيسة، حيث تجذب مباركة رجال الدين للبحر كل أحد في الثالثة والنصف العديد من المشاهدين." صُمِمَت نوتردام دا افريك، وهي كنيسة الباسيليقا بالجزائر العاصمة، بواسطة جان يوجين فروماجو، الذي كان أكبر مهندس معماري لمباني عهد الاستعمار الفرنسي، وافتُتِحَت في عام 1872. جَمع تصميم فروماجو بين العناصر الرومانية والبيزنطية، وهيمنت عليه قُبّة فضية كبيرة فوق قباب أصغر وبُرَيجات مقببة.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

ديترويِت فوتوغرافِك كَمْبَني، ديترويت، ميتشغان

العنوان باللغة الأصلية

Algiers Viewed from Outside Notre Dame d’Afrique

مواضيع أخرى

الوصف المادي

طبعة واحدة مكنية ضوئية : فوتوكرومية، بالألوان

ملاحظات

  • أُسِّست شركة ديترويت فوتوغرافيك كَمْبَني كشركة نشر فوتوغرافية في أواخر تسعينيات القرن التاسع عشر من قِبل رجل الأعمال الناشر الديترويتي ويليام أي. ليفينغستون، الأصغر، والمصور ناشر الصور إدوين أيتش. هاشر. حصل الإثنان على الحقوق الحصرية لاستخدام عملية "الفوتوكروم" السويسرية لتحويل الصور بالأبيض والأسود إلى صور ملونة ومن ثمّ طباعتها عن طريق الطباعة الضوئية. طُبِّقت هذه التقنية الرائدة لإنتاج البطاقات البريدية الملونة والطبعات والألبومات بالجملة لبيعها في السوق الأمريكية. وقد أصبح اسم الشركة ديترويِت ببْلِشِنغ كَمْبَني عام 1905.
  • طبعة رقم "8501".

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 13 أغسطس 2014