تاريخ جامايكا وولايتها في عهد اللورد فوغان

الوصف

تاريخ جامايكا وولايتها في عهد اللورد فوغان هو تقرير مكتوب باليد مكون من 71 صفحة يسرد أحداث جامايكا في عهد جون فوغان، إيرل كاربري (قرابة الفترة بين 1639-1713؛ المعروف باللورد فوغان) وحاكم جامايكا في الفترة ما بين 1674-1678، وفي عهد خليفته تشارلز هاورد، إيرل كارلايل (1629-1685). يغطي هذا التقرير جغرافيا جامايكا والجيولوجيا والمناخ بها؛ بالإضافة إلى تركيبها السكاني شامل الشعوب الأصلية والرجال الأحرار والخدم بنظام السخرة والعبيد؛ وكذلك تجارتها؛ والجيش البريطاني المتمركز بالجزيرة؛ والمؤسسات الحكومية ورواتب المسؤولين؛ وتاريخ اكتشاف الإسبان للجزيرة وغزوها لاحقاً على يد البريطانيين. لايُعرَف المؤلف على وجه الدقة، ولكن من المحتمل أنه قد تم تجميع العمل لأغراض رسمية قرابة وقت وصول إيرل كارلايل إلى جامايكا في 1678، عند قيام مجلس شورى الملك في لندن -الذي كان عازماً على إحكام السيطرة البريطانية والحفاظ عليها- ببحث أحوال جامايكا. ومن المرجح أن هذا التقرير قد كُتب بناءاً على طلب من ويليام بلاثويت (الفترة ما بين 1649-1717)، وهو أحد المسؤولين الملكيين الذي كان آنذاك وزيراً للدولة ومفوضاً للوردات التجارة والزراعة. يحتوي التقرير على العديد من التصحيحات والتعليقات بقلم بلاثويت، بالإضافة إلى تعديلات أجرتها لجنة إيرل كارلايل. تعد هذه المخطوطة أحد المصادر الهامة للتاريخ المبكر لجامايكا وتطورها دستورياً وسياسياً.

آخر تحديث: 12 مارس 2012