مجموعة من القصائد

الوصف

كان أبو تمام حبيب بن أوس الطائي (قرابة 796-843 م, 188-231 هـ) أحد رواد الشعر العربي في العصر العباسي الأول. وُلد في جاسم في سوريا الحالية وعاش بعد ذلك في دمشق وحمص. هو الأول من بين ثلاثة شعراء عباسيين لا يزال تأثير شعرهم باقٍ إلي يومنا هذا، والشاعران الآخران هما البحتري والمتنبي، الذان عاشا في القرن التاسع والعاشر الميلاديين على التوالي. ولا تقتصر أهمية أبي تمام على كونه كتب شعراً عظيماً، وإنما أيضا في تنظيره في النقد الشعري، مما شكّل إسهاماً كبيراً في هذا المجال. وتقف بعض آرائه في الشعر شاهداً على مكانته المرموقة كناقد حتى اليوم. فتعبير مثل "الشعر لَمحٌ تكفي إشارته؛ وليس بالهذر طُوِّلت خطبُه" تضعه في طبقة لوحده مقارنةً بما كان سائداً في نقد الشعر وقتها، وتشهَد على علوّ كعبه شاعراً وناقداً. توفي أبو تمام بالموصل، بالعراق الحالي. وهذا الكتاب هو ديوانه الشعريّ.

آخر تحديث: 12 أغسطس 2016