حكاية قاطع الخيزران

الوصف

تسرد هذه اللفيفة التي يعود تاريخها إلى القرن السابع عشر قصة حكاية تاكِيتِوري مونوغاتارِي (حكاية قاطع الخيزران)، التي تشتهر بأنها أقدم رواية نثرية في الأدب الياباني وتمت كتابتها في الأساس في القرن العاشر تقريبا. وفي اللفيفة، تم رسم الزهور على ورقة النص الأساسي. وتدور فكرة القصة الأساسية حول كاغوياهيم، التي عثر عليها قاطع خيزران عجوز عندما كانت رضيعة داخل جِذع خيزران يشعُّ منه ضوء غامض. واعتبرها قاطع الخيزران وزوجته بمثابة ابنتهما، وسرعان ما أصبحت كاغوياهيم شابة جميلة، وأميرة لامعة. وتحاول كاغوياهيم، المقدر لها العودة إلى القمر، موطنها الحقيقي، تثبيط عزيمة خطابها الأمراء الخمسة من خلال مطالبتهم بتنفيذ مهام مستحيلة. وبعد فشل الجميع، يُصبح إمبراطور اليابان بدوره مفتونا بجمالها ولكنها ترفضه عندما يطلب يدها. وعندما تصل مجموعة من الكائنات السماوية على متن مركبة لاصطحابها، تقوم بارتداء رداء من الريش فيقومون بإعادتها إلى موطنها لاستعادة مكانتها المستحقة كمخلوقة خالدة.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

العنوان باللغة الأصلية

竹取物語

نوع المادة

الوصف المادي

3 لفائف، 32.4 سنتيمتر طولاً، رسومات توضيحية ملونة

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 19 يونيو 2017