تقويم شامل مرتب حسب الموضوع

الوصف

قام كسيونغ سونغلي (1409-82) بتأليف Lei bian li fa tong shu da quan (تقويم شامل مرتب حسب الموضوع) خلال عهد أسرة مينغ. كما قام بدمج عملين آخرين في عهد أسرة مينغ وصححهما وقام بنشرهما تحت عنوان جديد وهما: Song Huishan tong shu (التقويم الفلكي الموسوعي) وLi fa ji cheng (أعمال مجمعة عن التقويمات الفلكية). يتكون الكتاب من 30 باباً. في الأبواب الـ19 الأولى، تدرج جداول المحتويات أسماء المؤلفين الثلاثة. لم ترد أية أسماء لمؤلفين في الأبواب من 20 إلى 30، ومن الممكن أن تكون هذه الأجزاء قد كُتبت بواسطة مؤلفين مختلفين. تعد محتويات هذا الكتاب مختلطة ومتواضعة، مع التركيز على تنبؤات في الحياة اليومية، مثل انهيار أرضية أحد البيوت والخلافة في منصب أو التعيين في منصب جديد والدعاء والابتهالات وبلوغ الأولاد والفتيات سن الرشد والزواج وحفلات الزفاف وحفر بركة وزيارة طبيب وموقع الأرواح الشريرة المدمرة، إلى آخره. يقدم الكتاب كذلك معلومات، مزودة برسومات توضيحية، عن الحظ الجيد والسيء خلال الاثني عشر شهراً وآلهة الحظ الجيد والسيء في دورة الشمس والقمر المستغرقة 12 عاماً والمواقع المناسبة لكل سنة من هذه السنوات وكل شهر من هذه الشهور، إلى آخره. نظراً لأن محتويات الكتاب كانت متعلقة إلى حد كبير بضرب الرمل المنتشر المتعلق بالحياة اليومية، فقد لاقى الكتاب رواجاً واسعاً. ومع ذلك كانت الحسابات والتنبؤات التي استخدمها المؤلف مختلفة عن تلك التي استخدمها العرافون الآخرون، الأمر الذي تسبب في حدوث ارتباك. خلال عهد أسرة تشينغ، تم نشر عمل آخر في عام Qin ding xie ji bian fang shu 1739 (دراسة لتوحيد الأوقات وتمييز الاتجاهات) بأمر إمبراطوري وذلك لتوحيد الرؤى المتنوعة للعرافين . وقد أشار كتاب Si ku quan shu ti yao quan (ببليوغرافيا مشروحة لمجموعة Siku) إلى هذا العمل بأنه "خاطئ". في الأعوام الأولى لعهد أسرة تشينغ، بدأ ظهور التقويمات السنوية المنشورة بشكل شخصي وتوزيعها. وخلال العام الـ16 من عهد الإمبراطور تشيان لونغ (1751) منحت المحكمة المواطنين حق نشر نتائج وتقويمات بشكل شخصي، والتي أغرقت السوق بعد فترة قصيرة. ومن الممكن أن يكون قد تم استخدام هذا العمل كمرجع أثناء تجميع التقويم الرسمي.

آخر تحديث: 25 نوفمبر 2013