أبيات عن الحب المأساوى من الكنوز الخمسة لنظامي

الوصف

تحتوي هذه القطعة الخطية ثلاثة أبيات شعرية تصف سحر الحب وآلامه عبر قصة ليلى والمجنون، من الكتاب الثالث من الكنوز الخمسة لنظامي. يبدأ النص بابتهال إلى الله في أعلى اليمين يقول هو المُعِزّ، ثمَّ تقول الأبيات: "الملائكة التي أوثقت حُجب السماء الخضراء / وكشفت عن مهد فرحة العاشقين / هؤلاء السحرة الذين ينفخون في الأجساد من روحهم بسحرهم / يغلقون أفواه السحر في حضرة شفاه الفاتنة / عروس جديدة بجمال ليلى على عرش الدلال / ألبسوها قلادة من دموع المجنون". الأبيات مكتوبة بخط النستعليق الأسود، في خطوط أفقية مائلة على ورق باللون البيج، مزخرف برسومات الورود والطيور المطلية بالذهب. ويحد لوحة النص من اليمين واليسار حدان أخضران منقطان بنقاط ذهبية. اللوحة الخطية ملصقة على لوحة أكبر من الورق الأصفر الفاتح مزينة برسومات زهرية من الأرابيسك والحيوانات. هنالك بين الخطوط المائلة والأفقية السفلية مثلث (إبهامي الشكل) كتبه الخطاط شاه محمد المشهدي، يشير فيه إلى أن النص مَشَقَهُ العبد المذنب شاه محمد المشهدي، سائلًا الله أن يغفر له ذنوبه. ويُحدِّد شاه محمد المشهدي أيضًا بين السطور المائلة للبيتين الأول والثاني أنه كتب هذا العمل في أشهر عام 968 الهجري (1560 - 1561م). كان شاه محمد المشهدي خطاطًا يعود أصله إلى مدينة مشهد المقدسة في شمال شرق إيران وهاجر منها إلى الهند. ويستحضر في أعماله الخطية بخط النستعليق أسلوب معاصره الأكثر شهرة، مير عماد الحسني.

آخر تحديث: 28 يوليو 2017