تدريبات "المفردات"

الوصف

تُشكل هذه القطعة الخطية صفحة منسوجة بالزخارف تجمع مفردات في ثلاثة خطوط أفقية إضافةً إلى مقتطفات شعرية فارسية مكتوبة قُطرياً بين زوايا مثلثة ملونة (تسمى "قصاصات مثلثة"). والقطعة هي واحدة من اثنين من نفس ألبوم القِطع المحفوظ ضمن مجموعات مكتبة الكونغرس. تتضمن ألبومات تدريبات المفردات الحروف المفردة، أو وفقاً للاِصْطِلاح العثماني، حروفي مقطّعة، للأبجدية العربية بالترتيب، تليها الحروف بشكلها المتّصل، تسمى وفقاً للاِصْطِلاح التركي (مُركَّبي (وتعني حرفياً "أزواج"). يرجع تاريخ بداية كتب التدريبات إلى القرن السابع عشر على الأقل في الأراضي العثمانية والفارسية، حيث كانت تُستخدم بمثابة كتب للنماذج الخطية لتعريف الطلاب على كيفية ممارسة حسن الخط وتشهد على تسلسل المعرفة الخطية وانتقالها على مر العصور. تتضمن هذه القطعة تركيبات من حرفين وُضِع فيها حرف الباء وحرف الطاء وحرف الصاد والحروف التالية من الأبجدية في ثلاثة صفوف أفقية. وتظهر مباشرة أسفل كل إطار أفقي لتركيبات الحروف مجموعة من الأبيات الشعرية الفارسية لعدة مؤلفين، حيث اقتُبس شعرُ أبي سعيد أبي الخيْر (967-1049) والشيخ أوحد الدين. وأوحد الدين هو حكيم أوحد الدين أنوري (توفي عام 1189 أو 1190)، أحد أوائل الشعراء الفُرس ومؤلِّف كُليات (مقتطفات شعرية) طالما اقتُبستْ في أعمال شعرية مزخرفة أو مصورة نُفذت أثناء فترة الحكم التيموري والصفوي في إيران. يتكون الإطار الأفقي الأدنى، الذي يحتوي على عناصر مرسومة على خلفية سوداء وحافتين دائرتين ذهبيتين، من لوحتين مستطيلتين مقطوعتين من عمل آخر وملصقتين بالصحيفة. يُظهر هذا الإجراء أن المواد اقتطفت من مصادر أخرى و"أعيد استخدامها" في أعمال أخرى، مثل ألبوم المفردات الشعري هذا.

آخر تحديث: 30 سبتمبر 2016