رباعية للحبيب

الوصف

تتضمن هذه القطعة الخطية رُبَاعِيَّة تصف منافسة لنيل رضا الحبيب. في الجزء العلوي، تبدأ الأبيات الشعرية بابتهال إلى الله بلفظة "هو" إلى جانب القيمة العددية المكافئة للأبجد 111. وتنص القصيدة بعد ذلك على: "ذلك الشخص الذي يحمل في يده كأساً (من النبيذ) / لديه متعة ولذة دائمة. / نحن والنبيذ والمؤمنون والتقاة، / أيهم سيفضل الحبيب؟" كُتبت الأبيات بخط النستعليق الأسود على ورق لونه بيج وحُدِّدت بأُطُر من السحب على خلفية مطلية باللون الذهبي. اللوحة النصية مُحاطة بأطر متعددة أحادية اللون وملصقة على صحيفة ورقية أكبر حجماً وردية اللون مدعمة بورق مقوى. وقَّع الخطاط، واسمه حسن شاملو، عمله في الزاوية اليمنى السفلى للوحة النصية بتعبير مَشَقَهُ (أي كَتبهُ). كان حسن شاملو (توفي حوالي 1666-1667) أحد خطّاطي النستعليق، وقد اتبع عن كثب أسلوب سلفه مير عماد الحَسَني (توفي عام 1615). والأعمال التي نفذها حسن شاملو هي نوعاً ما غير شائعة؛ بينما القطع الخطية التي نفذها مير عماد هي أقل ندرة ويظهر الكثير منها في مجموعات مكتبة الكونغرس. وقد قدَّم كِلا الخطاطَيْن سلسلة من الأعمال الخطية كُتبت بخط النستعليق في بلاد فارس (الكبرى) على مدار القرن السابع عشر.

آخر تحديث: 30 سبتمبر 2016