آيات قرآنية

الوصف

تتضمن هذه القطعة الخطية الآيات 57-59 من السورة السابعة والعشرين في القرآن وهي سورة النمل. ويتواصل النص فيذكر الآيات 59 و60 على قفا الصحيفة. تظهر الآيتان 56 و57، اللتان تسبقان هاتين مباشرة، على قطعة أخرى من المصحف نفسه في مجموعات مكتبة الكونغرس. تشكل هاتان الصحيفتان معاً بداية الجزء العشرين من القرآن، كما تشير إلى ذلك لوحةٌ من الزخارف. تصف سورة النمل عجائب العالم الروحاني. وتقدم السورة قصص عدد من الرسل مثل موسى وسليمان وصالح ولوط من أجل التفريق بين العبادة الصحيحة والخاطئة ولإلقاء الضوء على معجزات الله المتعلقة بالنعم والوحي. في قصة النبي لوط، المذكورة هنا في الآية 58 من سورة النمل، سيُعاني الذين يلهثون وراء شهواتهم من عقاب الله: "وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهِم مَّطَراً فَسَاء مَطَرُ الْمُنذَرِينَ." وتستمر الآية 59 من السورة فتقول: "قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسَلامٌ عَلَى عِبَادِهِ الَّذِينَ اصْطَفَى آللَّهُ خَيْرٌ أَمَّا يُشْرِكُونَ" كُتِب النص بخط كوفي يشبه أسلوب الخط الكوفي المعروف بِـ "د" المستخدم في المصاحف أثناء القرن التاسع. وتتبع هذه القطعة التنسيق الأفقي للمصاحف الأولى المُنفذة على مخطوطات رَقِّية وذلك من خلال الكتابة بالحبر الأسود في خمسة أسطر بكل صفحة. غير أن الحبر قد انمحى من قفا الصحيفة لأنه كُتب بالجانب الرخو من الرَّقّ. تقوم النقاط الحمراء مقام التشكيل، بينما يُرجح أن تكون علامات التشكيل المرسومة بخطوط مائلة بالحبر الأسود قد أُضيفت في تاريخ لاحق. تظهر علامتان للفصل بين الآيات بالسطرين الثاني والرابع من هذه القطعة الخطية تفصلان الآية 57 عن الآية 58 والآية 58 عن الآية 59. تتألف تلك العلامات من دوائر ذهبية صغيرة منقطة بنقاط صغيرة للغاية باللونين الذهبي والأزرق.

آخر تحديث: 6 إبريل 2015