آيات قرآنية

الوصف

يتضمن ظهْر هذه القطعة السور 101-104، وهي من قصار السور الختامية في القرآن، وتستمر على قفا القطعة وعلى قطعة أخرى موجودة في مجموعة مكتبة الكونغرس. يظهر في الجانب العلوي للقطعة نص السورة المائة وواحد وهي سورة القارعة، لكن بدون عنوانها. هذه السورة بالأخص تصف يوم الحساب، عندما توزن أعمال الناس لتحديد مثواهم الذي إما سيكون في مسكن النعيم (الجنة) أو في نار مسعرة (الجحيم). وتتبعها السورة 102، وهي سورة التكاثر، فتحذر من ميول الناس إلى جمع متاع الدنيا بدلاً من السعي وراء الغايات الأسمى في الحياة. وتليها السورة 103، سورة العصر، وتتضمن مدحاً لأولئك الثابتين على الحق والصابرين في الحياة. وأخيراً فإن الجانب السفلي لظهر هذه القطعة يتضمن عنوان السورة 104 والبسملة في بدايتها، وهي سورة الهمزة، بينما يأتي نصها في قفا القطعة. يتضمن القفا السور القصيرة 104-106، بدايةً بنص سورة الهمزة، التي تدين عدم الإخلاص والنفاق والاغتياب. وتشير السورة 105، الفيل، إلى الأحداث الواقعة في عام ميلاد الرسول. وتظهر السورة 106، قريش (قبيلة قريش)، في الجانب السفلي للصحيفة وتحث على عبادة الله الواحد الأحد. تتضمن عناوين السور العدد الكلي للآيات وهي مخطوطة بخط الثُلُث على خلفية زرقاء وحمراء. وتتكون علامات الفصل بين الآيات من علامات ذهبية وسطها أحمر تُسمى شمسة (وُرَيدات)، لها 12 تويجية مُؤطَّرة بالأسود وتحدّ محيطَ شكلها نقاطٌ زرقاء وحمراء. الخط المستخدم في هذه الآيات هو خط المصاحف، وهو خط منساب أصغر وأقل تيبساً من المُحَقَّق. ويعكس اسم الخط الذي يعني "المخطوطات" أو "المجلدات" استخدامه الشائع في كتابة القرآن. وكثيراً ما كان خط المصاحف والخطوط المنسابة الواضحة الأخرى مثل خط النسخ والمُحَقَّق تُستخدم في المصاحف التي أُنتجت في مصر في القرنين الرابع عشر والخامس عشر.

آخر تحديث: 6 إبريل 2015