غزليات للسعدي

الوصف

تتضمن هذه القطعة الخطية عددًا من الغزليات (الأبيات الغنائية)، ألفها شيخ سعدي (توفي عام 691 هجرياً\1292 ميلادياً). تعبر الكثير من هذه الأبيات عن ألم الابتعاد عن صديق وتحُث على الإخلاص للرفقاء. يظهر اسم سعدي في واحدة من الأبيات بنهاية العمود الأيمن. النص مكتوب بخط الشكسته باللون الأسود ومحاط بنماذج على هيئة سحب على خلفية مغطاه بورقة ذهبية. الخط المركزي الذي يقسم لوحة النص الأصلية إلى عمودين مزين بنماذج من زهور زرقاء متشابكة ونبات الكرمة. اللوحة النصية محاطة بعدة أُطر مزينة وملصقة على ورقة زرقاء مزخرفة بزهور الكرمة المتشابكة المطلية باللون الذهبي. يظهر توقيع الخطاط بالوسط السفلي من اللوحة النصية (في نهاية خط المنتصف)، وقد نصَّ على: مَشَقَهُ (أي كتبه) العبد عبد المجيد. هناك ملاحظة بقفا القطعة، لا تظهر بهذه الصورة، مكتوب بها: "عبد المجيد، مبتكر خط الشِّكَسْتَه، القرن الثامن عشر." من المؤكد أن هذا الشخص هو درويش عبد المجيد الطالقاني (توفي عام 1185 هـ/1771-1772 م)، الذي عاش في أصفهان، عاصمة بلاد فارس خلال القرن الثامن عشر. كان الطالقاني خطاطاً ماهراً لخط النستعليق ويُنسب إليه ابتكار خط الشكسته (حرفياً تعني "مكسر")، وهو خط منساب مستمد من النستعليق. كان الطالقاني كذلك شاعراً مستقلاً واعتاد توقيع قصائده بالاسم المستعار خموش (المنطفئ).

آخر تحديث: 6 إبريل 2016