دعاء استغفار

الوصف

تتضمن هذه اللوحة الخطية عدداً من الأدعية لزيادة الإيمان والبركة والسعادة والتوفيق لدى داعيها. كما إنها أيضاً توسلات لنيل المغفرة قبل وبعد الموت. وهى كذلك بمثابة صلوات على الرسول محمد وآله وتَضَرّعٌ إلى الله بصفته أرحم الراحمين. النص مكتوب بخط النسخ الأسود ومُشكَّل بأكلمه. قُسِّمت أجزاء النص المختلفة بدوائر ذهبية اللون، مما يذكر بالعلامات الفاصلة بين الآيات القرآنية. تحيط أُطُر عديدة باللوحة النصية، وهي مكتوبة على صحيفة ورقية باللون البيج ومُلصقة بصحيفة ورقية بنية أكبر حجماً، مُدعمة بدورها بورق مقوى. لا تحمل القطعة تاريخاً أو توقيعاً. وعلى الرغم من ذلك، فإن اللوحات على شاكلة هذه اللوحة، التي تشمل أدعية باللغة العربية مكتوبة بخط النسخ، كتبها الخطاطون الفارسيون الذي اضطلعوا بإحياء خط النسخ مثل ميرزا أحمد النيريزي (توفي عام 1152هـ/ 1739) ووصال الشيرازي (توفي عام 1262 هـ/1846) وأتباعهما. ولهذه الأسباب فربما تكون هذه القطعة الخطية كتبت في إيران في القرن الثامن عشر أو التاسع عشر.

آخر تحديث: 27 إبريل 2016