أبيات من "ديوان" النظامي

الوصف

تحتوي هذه القطعة الخطيّة على أبيات عدة من ديوان النظامي (1140 أو 1141-1202 أو 1203). بعد استهلال الأبيات بالابتهال إلى الله، تصف الأبيات كيف أن بعض الأشياء والأشخاص يأتون إلى هذا العالم لتأدية أدوار محددة: "لكل معبودٍ ابتدعوه \ خاطوا ثوباً يناسبه \ فلا الجميع أهلٌ للقوة \ ولا كل حمار كفءٌ لحمل عيسى." الأبيات مكتوبة بحبر بني داكن على ورق بيج ومحاطة بإطار أزرق. أما النص فملصوق على صحيفة أكبر من الورق البيج مزينة بنقاط خضراء من الطلاء ومدعومة بورق مقوى. وقّع على النص شخصٌ يُدعى أبو المعالي، الذي يظهر اسمه قرب الإطار الأفقي المقابل في المنتصف. ولا بُد أن أبا المعالي هذا، الذي كتب القطعة بخط النستعليق، نَشط في وقتٍ لاحق بكثير عن الخطّاط المرموق أبي المعالي عز الدين عبد الوهاب زنجاني (تُوفي 606 هـ/1209)، وهو أحد تلامذة ياقوت المستعصمي، وذلك بالرغم من مشاركته له نفس الاسم. نُفِّذَت القطعة، التي تستدعي عدداً من أساليب الخط الصفوية في تكوينها الرسمي وأسلوبها، خلال القرن السادس عشر أو السابع عشر على الأرجح.

آخر تحديث: 27 إبريل 2016