لوحة مزخرفة وسورة من سور القرآن

الوصف

تَظهر هذه اللوحة المستطيلة المزخرفة في بداية مصحف مكتوب بخط النسخ القديم، الذي يرجع إلى الفترة من حوالي القرن الحادي عشر وحتى القرن الثالث عشر. يظهر على قفا الصحيفة سورة الفاتحة، وهي أول سورة في القرآن. تُزين الصفحات الزخرفية على شاكلة هذه الصفحة بداية ونهاية المصاحف من القرن التاسع فصاعداً. تسمى هذه الصفحات، التي تستخدم بمثابة فواصل زخرفية وهيكلية في المخطوطة، أيضاً بـ"صفحات السجّاد". يرجع أصل اللوحات المستطيلة المغُطاة بأنماط هندسية، المزودة بميدالية تشبه أوراق الشجر أو التاج على جوانب اللوحات، إلى تابيولاي أنساتاي (اللوحات المنقوشة) الرومية، التي كانت تُجمع معاً بواسطة أنسا (عروة). يُعطي هذا الشكل بهذه الطريقة تذكيراً مرئياً بالألواح والصحائف، التي تُجمع معاً في كلٍّ واحد أو مجلد مخطوطات واحد، مُعيداً بذلك إلى الذاكرة فكرة أن القرآن كان قد كُتب على ألواح. تقول الآيات 21–22 من السورة 85 (البروج): في لوح محفوظ. تضم هذه الصفحة المزخرفة على وجه الخصوص لوحة مستطيلة بها أربعة مضلعات على شكل ماسات منبثقة من نجمة رباعية مركزية. يظهر في كل مضلع ماسي مجموعة من الدوائر متحدة المركز ومُزينة بالحبر البني الفاتح. تضم النجمة الرباعية المركزية ومضلعات متشابكة أخرى تصاميم نباتية على خلفية باللون البرتقالي المُخفف. يحيط باللوحة المركزية مجموعة من الأطر، أولها يتكون من شكل مَضْفُور بسيط، نُفذ باللون الذهبي. التاج البارز في الهامش الأيسر مرسوم باللون الذهبي، ومزين بخط سميك من الحبر الأرجواني-البني. تضم هذه الصحيفة كل آيات سورة الفاتحة باستثناء واحدة. (السطر المتبقي يظهر على صحيفة أخرى موجودة في مكتبة الكونغرس) ربما كُتب هذا المصحف المقطّع، المكتوب بخط النسخ القديم، المُشكَّل بكامله بالحبر الأسود على ورقة رقية، في العراق أو سوريا. تعكس هذه الرقعة تطور الخط متصل الحروف تحت حكم المماليك، الذين حكموا مصر وسوريا خلال القرنين الرابع عشر والخامس عشر. يظهر عنوان السورة في اللوحة العلوية المطلية باللون الذهبي، ويُوضح أن هذه السورة تسمى بـ فاتحة الكتاب وتتكون من سبع آيات. ويبرز تاج في الهامش الأيمن من اللوحة المستطيلة العلوية، مُذكراً بشكل الأنسا أو التاج المستخدم بمثابة عنصر زخرفي في قفا الصحيفة. اللوحة المستطيلة بالأسفل مُغطاة بنَسَق مضفور، بينما تاجها الهامشي مفقود. وبدلاً منه، يخترق ثقبٌ الورقة الرقية. تتكون علامات الفصل بين الآيات من وريدات مملؤة باللون الذهبي وبها دوائر باللون الأحمر في محيطها.

آخر تحديث: 6 إبريل 2015