ديوان السلطان حسين ميرزا

الوصف

تحتوي هذه الصحيفة على عشر سطور من ديوان مكتوب بلغة الشجتاي التركية بواسطة آخر الحكام التيموريين، السلطان حسين ميرزا (1438–1506). ونظرًا لأن هذه الرقعة مكتوبة بخط النستعليق من خلال عملية زخرفة الورق، فإنها تنتمي إلى مخطوط مشتت حاليًا يُحتمل أن يكون السلطان علي المشهدي هو الذي كتبه حوالي عام 1490. وكان السلطان حسين ميرزا بن منصور بن بيقرة حاكمًا لخراسان، ويسكن في عاصمتها مدينة هرات (أفغانستان حاليًا)، منذ عام 1469 حتى وفاته في عام 1506. وقد كانت المدينة مركزًا ثقافيًا مهمًا، حيث جذبت شعراء التركية والفارسية على السواء، علاوة على المؤرخين والفنانين والخطاطين. وكان الحاكم نفسه يقرض الشعر ويكتبه تحت اسم "الحسيني"، وتم تجميع قصائده المكتوبة بلغة الشجتاي التركية (قصائد غزل مكتوبة في بحر الرمل) في مجموعة شعرية أُطلق عليها اسم ديوان الحسيني. ولم تكن الحروف المدونة على هذه الورقة مكتوبة بالحبر، ولكنها كانت مقطوعة ببراعة منقطعة النظير من ورقة زرقاء تم لصقها على خلفية بلون القشدة وتحتوي على إطار هامشي مزدان برذاذ ذهبي على أرضية زرقاء. ويُعرف أسلوب زخرفة الورق باسم قطعة، أو جزء مقطوع بالمعنى الحرفي للكلمة، وكان يُطلق على الفنانين المتخصصين في هذا الأسلوب اسم قاطعون (القائمين على التقطيع). واشتهر فن خطوط زخرفة الورق إبان الربع الأخير من القرن الخامس عشر، كما توضح رسالة القاضي أحمد المكتوبة عام 1015 هجرية (1606 ميلادية) حول هذا الموضوع.

آخر تحديث: 30 سبتمبر 2016