رسم الجغرافيا الحديثة لأفريقيا بكاملها

الوصف

تعد هذه الخريطة النادرة التي تعود إلى عام 1564 والمطبوعة على ثمانية أطباق نحاسية هي أدق وأكثر خرائط أفريقيا كبيرة الحجم أهمية تم إنتاجها في القرن السادس عشر. كانت الخرائط السابقة تطبع في الغالب من نقوش خشبية؛ لذا أتاحت الألواح النحاسية للنقاش إعادة الإنتاج بمزيد من التفصيل والجودة. وقد وضع رسام الخرائط والمهندس وعالم الفلك الإيطالي "غياكومو غاستالدي" (حوالي 1500-1566) الخريطة، وقام "فابريكوس ليسنوس (حوالي 1521-1565) بنقشها. وتصور الخريطة البحر والسفن والمخلوقات البحرية، سواء الحقيقة أو الأسطورية في شكل نقاط. وتغطي الجبال الجزء الداخلي وقد تم تظليلها على الحواف الغربية منها في إشارة إلى شروق الشمس الدائم عليها. وتتوافر أسماء الأماكن بها؛ كما تم الحصول على أسماء الرؤوس والخلجان من مصدر برتغالية وعربية. ويعتبر العديد من الباحثين "غاستالدي" الذي كان كوزموغرافيًا في جمهورية البندقية، أعظم رسام خرائط من المدرسة الإيطالية. وقد استخدم رسامو الخرائط في نهاية القرن السادس عشر والسابع عشر هذه الخريطة كمصدر هام، ومن هؤلاء "أورتيليوس" و"دي جود" و"ماجيني" و"مركاتور". وقد تم الإبلاغ عن وجود ثماني نسخ أخرى منها على مر السنين، بما في ذلك نسخة في المتحف البريطاني وأخرى في المكتبة الوطنية الفرنسية.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

العنوان باللغة الأصلية

Il disegno della geografia moderna de tutta la parte dell'Africa

المكان

نوع المادة

الوصف المادي

خريطة واحدة؛ مقاس 108 × 142 سنتيمترًا

ملاحظات

  • تتضمن جدولًا يتألف من ثلاثة أعمدة يقارن أسماء الأماكن المعاصرة بالقديمة. تقع الخريطة في الأصل على 8 ورقات. الورقة اليسرى السفلية مفقودة من نسخة مكتبة الجمعية الجغرافية الأمريكية؛ تصور الورقة المفقودة مخلوقات المحيطات والبحار.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 22 مارس 2016