تل تشابولتيبيك

الوصف

تحتوي مخطوطة توفار، التي تُنسَب إلى اليسوعي المكسيكي خوان دي توفار، الذي عاش في القرن السادس عشر، على معلومات مفصَّلة حول طقوس وشعائر شعب الأزتك (المعروف أيضاً بشعب مِكسيكا). تحمل المخطوطة بين طيّاتها إحدى وخمسين لوحة مائية تشغل كل منها صفحة كاملة. وتتميز اللوحات بجودتها الفنية الفريدة، وذلك نظراً لتأثرها القوي بمخطوطات الكتابة التصويرية التي ترجع إلى الفترة التي سبقت وصول الحضارة الأوربية. تنقسم المخطوطة إلى ثلاثة أقسام. يسرد القسم الأول تاريخ أسفار الأزتك قبل وصول الأسبان. أما القسم الثاني، الذي يعرض تاريخاً مُصوَّراً لشعب الأزتك، فيُشَكّل القوام الرئيسي للمخطوطة. ويحتوي القسم الثالث على تقويم توفار. يُصوّر هذا الرسم الإيضاحي، المأخوذ من القسم الثاني، ثيرّو دي تشابولتيبيك (تل الجنادب). يجلس إمبراطور على كرسي العرش مواجهاً للتل، المُمثَّل في صورة طريق ملتو ونبع مياه. تتضمن الخصائص العسكرية المبيَّنة جنوداً ينتمون لثلاثة جيوش، حاملين هراوات للحرب ودروعاً، وكذلك أغطية للرأس مكسوة بالريش وجلود جاغوار. يجلس الإمبراطور الأزتيكي ويتسيلايويتل (أو ويتسيليويتل، تولَّى الحكم في الفترة ما بين 1395 و1417)، ويستدل عليه برمز الطائر الطنان ذي الريش الأبيض، على عرشه في الجانب الأيمن. ويعلو صورته أربعة أشخاص يمثلون القبائل الأربعة التي ينحدر منها الأزتك. تلتقي ثلاثة جيوش لإبادتهم، وهي جيش التيبانيك من أسكابوتسالكو، وجيش الشالكو (الذين أسروا ويتسيلايويتل وقتلوه) وجيش شوتشيميليكا. يرتدي قائد أحد الجيوش جلد الجاغوار المميِّز لطبقة المحاربين، ويحمل درعاً عليه رمز الميتلا (محور احتفالات السابوتيك).

آخر تحديث: 18 ديسمبر 2013