ويميكايويتل، عيد الموتى العظيم، الشهر العاشر من التقويم الشمسي الأزتكي

الوصف

تحتوي مخطوطة توفار، التي تُنسَب إلى اليسوعي المكسيكي خوان دي توفار، الذي عاش في القرن السادس عشر، على معلومات مفصَّلة حول طقوس وشعائر شعب الأزتك (المعروف أيضاً بشعب مِكسيكا). تحمل المخطوطة بين طيّاتها إحدى وخمسين لوحة مائية تشغل كل منها صفحة كاملة. وتتميز اللوحات بجودتها الفنية الفريدة، وذلك نظراً لتأثرها القوي بمخطوطات الكتابة التصويرية التي ترجع إلى الفترة التي سبقت وصول الحضارة الأوربية. تنقسم المخطوطة إلى ثلاثة أقسام. يسرد القسم الأول تاريخ أسفار الأزتك قبل وصول الأسبان. ويعرض القسم الثاني تاريخاً مُصَوّراً لشعب الأزتك. ويحتوي القسم الثالث على تقويم توفار، الذي يُسجِّل تقويماً متواصلاً للأزتك به الشهور والأسابيع والأيام والحروف الميلادية واحتفالات الكنيسة في العام المسيحي الذي يضم 365 يوماً. يُصوّر هذا الرسم الإيضاحي، المأخوذ من القسم الثالث، فَتَيان يتسلقان عموداً. على قمة العمود يوجد درعٌ مزين بريش أبيض، وحراب ورايات على أعمدة مسننة (من الصبّار)، ووردتان (ربما شوكوشوتشيتل، وجسمان متفرعان (ربما تيوكويتلاناكوتشتلي). يوجد أعلى العمود رأس طائر بمنقار طويل يحمل فيه بذرة، ورغيف مُرصَّع بالمكسرات مِثل سماء الليل المرصعة بالنجوم، وسبلة ذرة وجسم يأخذ شكل شبه المنحرف. يصف النص الاحتفال بكونه خاصاً بشعب التيبانيك. يُسمى الشهر بويميكايويتل (أو شوكوتلوتسي؛ سقوط الفاكهة أو عيد الموتى العظيم). ويتم إحياء ذكراه من خلال إجراء مسابقة احتفالية لتسلق الأعمدة. تم تكريس هذا الشهر لشوكوتل، الإله الأزتكي للنار والنجوم (يُعرف كذلك باسم أوتونتيكوتلي، والذي انتشرت عبادته بشكل خاص بين قبائل التيبانيك). كما كانت التيوكويتلاناكوتشتلي مرتبطة بعبادة الإله شيبي توتك.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

المكسيك

العنوان باللغة الأصلية

Xocotlhuetzi

نوع المادة

الوصف المادي

حبر وألوان مائية على ورق ؛ 21 ×15.2 سنتيمتر

ملاحظات

  • رسم إيضاحي من الصفحة اليمنى رقم 151

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 26 أكتوبر 2012