أشخاص من بلاد أجنبية: صينيون، فرنسيون

الوصف

بعد ما يقرب من قرنين من تقييد الاتصال الخارجي، تعرضت اليابان للثقافة الغربية بشكل كبير خلال خمسينيات القرن التاسع عشر حيث عملت الاتفاقيات التجارية الحديثة على توطيد التفاعل بين الثقافات. عمل تدفق التكنولوجيا والعادات غير المألوفة على إثارة القلق والرعب بين مواطني اليابان، والدليل على فضولهم الشديد هو التصوير المفصل للرعايا الأجانب على يد فناني أوكيو-إي (صور من العالم العائم). هذه المطبوعة، والتي نشرت في عام 1861، من تأليف أوكياي (أوتاغاوا) يوشيكو (1833-1904)، والذي كان تلميذاً للفنان الشهير أوكيو-إي أوتاغاوا كونيوشي (1798-1861) وشارك في إنشاء جريدة نيشي-نيشي وهي أول جريدة يومية تصدر في طوكيو. تصور المطبوعة رجلاً فرنسياً يجلس على كرسي ويمسك قدحاً بينما يقف رجل صيني بجواره ويشير أثناء المحادثة. يظهر وصف كل من البلدين على الصفحة اليمنى من المطبوعة.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

ماروتيتسو، اليابان

العنوان باللغة الأصلية

外國人物圖畫 南京 佛蘭西

الوصف المادي

طبعة واحدة على ورق هوشو : نقش خشبي ؛ 32.5 x 22 سنتيمتر (كتلة)، 36 x 24.8 سنتيمتر (لوحة)

ملاحظات

  • مأخوذة من سلسلة بعنوان: غايكوكو جينبتسو (أشخاص من بلاد أجنبية).

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 9 مارس 2012