جنوب غرب أفريقيا الألمانية

الوصف

كانت جنوب غرب أفريقيا الألمانية، أي ناميبيا حاليا، مستعمرة تابعة للإمبراطورية الألمانية من 1884 حتى 1915، عندما احتلتها قوات جنوب أفريقيا التي كانت تقاتل إلى جانب بريطانيا العظمى في الحرب العالمية الأولى. اتسم تاريخ المستعمرة القصير بسلسلة من حركات التمرد على يد الخوخو والهيريرو ضد السطات الألمانية، التي قمعت هذه الحركات بقساوة شديدة. كان الطموح الألماني يهدف إلى توطين المستعمرة بأعداد كبيرة من المستوطنين من ألمانيا، على غرار ما قامت به بريطانيا في أجزاء أخرى من أفريقيا. وبحلول عام 1914 كان أكثر من 9،000 مستوطن ألماني يسكن في المستعمرة، لكن المناخ الجاف ونقص المياه حال دون مواصلة الاستيطان والتوسع. كان تيودور ريبوك مهندسا هيدروليكيا ألمانيا مشهورا، وقجد طلبت منه النقابة المحلية إجراء دراسة لموارد المستعمرة المائية واحتمارات استعمالها في مشاريع الري. زار ريبوك جنوب غرب أفريقيا الألمانية في 1896-97 ووضع هذا التحليل لاقتصادها وتركيبها الجيولوجي ومناخها والعناصر اليدرولوجية فيها. ويشمل عمله خرائط وجداول ورسوما تخطيطية مفصلة لمشاريع المياه. ولا يزال هذا التحليل مصدرا قيما لدراسة تاريخ ناميبيا.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

د. ريمير، برلين

العنوان باللغة الأصلية

Deutsch-Südwest-Afrika

نوع المادة

الوصف المادي

كب، 237 صفحة: إيضاحات، لوحات، خريطة، رسوم بيانية؛ 28 سنتيمتر

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 18 سبتمبر 2015