الأميرال الروسي ذو الساق الواحدة

الوصف

لقد تم توثيق الحرب الروسية اليابانية (1904-1905) في أشكال متنوعة من الوسائط، مثل المطبوعات الخشبية والصور الفوتوغرافية والرسوم التوضيحية. وقد استوحى الفنانون اليابانيون مطبوعات الدعاية التي قاموا بتصميمها من انتصارات الجيش الياباني في المراحل الأولى للحرب. قام كوباياشي كيوتشيكا (1847-1915) بإهداء هذه المطبوعة الهزلية المكونة من صفحة واحدة إلى سلسلة، نيهون بانزاي هاياكوسين هاياكوشو (تحيا اليابان: 100 انتصار، 100 مزحة). اشتهر كيوتشيكا بتصميم المطبوعات الخشبية باستخدام أساليب الطباعة الغربية، وقد تتلمذ على يد تشارلز ويرغمان (1832-1891) لفترة وجيزة، وهو رسام كاريكاتير إنغليزي عَمِلَ بمجلة أخبار لندن المصورة. وقد عمل كيوتشيكا أيضاً رساماً متفرغاً للكاريكاتير السياسي بمجلة يابانية في 1882-1893. وقام الكاتب الساخر هونكاوا دوجين (الاسم المستعار لنيشيموري تاكيكي، 1862-1913) بإضافة تعليق فكاهي إلى كل رسم توضيحي. وقد سخرت السلسلة من الروس لضعفهم العسكري وغرورهم وجُبنهم المُعتقَد. تُظهر هذه المطبوعة أحد الضباط البحريين الروس، الذي ما أن تمكن من الهروب من معركة ميناء أرثر، حتى عثر عليه اليابانيون وفجَّروه. وبعدما لم تبقَ منه سوى قدمه، الأمر الذي جعل منه، باعترافه، ميك-مونو (شخصاً فاشلاً) وليس بيك-بونو (وحشاً)، وقف البحارة اليابانيون يضحكون عليه ويشاركونه ذلك الرأي.

آخر تحديث: 2 مارس 2012