رسم تخطيطي للعزبة المسماة جوناس والواقعة في جزء اللسان البحري الشمالي في جزيرة أنتيغوا، ملك بيتر لانغفورد بروك المحترم

الوصف

كانت عائلة لانغفورد من مير في تشيشير، في إنجلترا، تملك عددًا من الممتلكات في جزيرة أنتيغوا في الحقبة الاستعمارية. وهذه الخريطة التي تعود إلى 1821 تظهر عِزبة جوناس. تقدم الإشارات الموجودة على اليمين معلومات عن مساحة الأراضي المخصصة لزراعة قصب السكر ولاستخدامات أخرى، وكذلك بيان الرموز المتعلقة بهياكل المزرعة، التي تضمنت طاحونة، وبيت الغلي، وبيت التجفيف، وقبو الرم، وغرف المشرف، وبيت المرضى وغرفة الولادة، والمنزل الكبير والمكاتب، وحظائر البغال والماشية. ويبين الرسم الأرضي التخطيطي الملحق بالخريطة الذي أعده نفس المساح، وصفًا لمشاغل ومباني العزبة بمزيد من التفصيل. وكان شعب السيبوني أقدم من سكن أنتيغوا، ولحقهم الأرواك وهنود الكاريبي. وكان كريستوفر كولومبس أول أوروبي يزور الجزيرة وذلك في عام 1493، حيث سماها "سانتا ماريا دي لا أنتيغوا". وفي عام 1632، أنشأ البريطانيون مستعمرة في أنتيغوا، وبدأوا في استيراد أعداد كبيرة من العبيد من أفريقيا للعمل في مزارع قصب السكر. وقد أطلق سراح العبيد في عام 1834، ولكن الكثير من العبيد السابقين واصلوا العمل في مزارع قصب السكر. حصلت أنتيغوا على استقلالها عام 1981 باعتبارها جزءا من دولة أنتيغوا وبربودا.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

العنوان باللغة الأصلية

A Plan of the Estate called Jonas's Situated in the Division of North Sound in the Island of Antigua, the Property of Peter Langford Brooke, Esqr.

مواضيع أخرى

نوع المادة

الوصف المادي

1 خريطة مخطوطة ملونة؛ 59 × 65 سنتيمتر

ملاحظات

  • المقياس نحو 1:3،000

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 9 فبراير 2012