الرجال والمناجم والحيوانات في جنوب أفريقيا

الوصف

كان اللورد "راندولف هنري سبنسر تشرشل" (1849-1895)، وهو والد رئيس الوزراء "ونستون تشرشل"، سياسيا بريطانيا مهما في أواخر القرن التاسع عشر. في بادئ الأمر، انتخب في البرلمان في عام 1874، ومن ثم عمل كوزير دولة لشؤون الهند، فرئيسًا لمجلس العموم، فوزيرًا للخزانة. استقال "تشرشل" من مجلس وزراء اللورد "ساليسبري" في ديسمبر من عام 1886. ولاستعادة صحته وأمواله، قام بزيارة طويلة في عام 1891 إلى جنوب أفريقيا، حيث مارس الصيد، ووظف استثمارات في مناجم الذهب، واجتمع بالسكان الهولنديين (الأفريكان) والبريطانيين في ما كان وقتئذ مستعمرة كيب البريطانية. طاف تشرشل في أسفاره عبر الكثير مما يعرف اليوم بجنوب أفريقيا وبوتسوانا وزمبابوي. كان يسجل انطباعاته في سلسلة من الرسائل للجريدة اللندنية ذي ديلي غرافيك، التي قام بتنقيحها فيما بعد للنشر في شكل كتاب. وهنالك فصول مستقلة للعمل مكرسة للماس والذهب، والأسُود، والطريق عبر بشوانالاند (بوتسوانا حاليا)، ومواضيع أخرى. وقد أعجب "تشرشل" بالمناخ والمناظر والثروة المعدنية لجنوب أفريقيا، ودعا إلى زيادة هجرة البريطانيين إلى هذا البلد.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

دي. أبيلتون وشركاه، نيويورك

العنوان باللغة الأصلية

Men, Mines and Animals in South Africa

نوع المادة

الوصف المادي

XV، 339 صفحة، (صورة شخصية) إيضاح، لوحات، خريطة مطوية. 23 سنتيمترًا

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 31 أكتوبر 2016