علاقات خطرة

الوصف

قام المؤلق القرنسي بيير-أمبرواز فرانسوا شوديرلو دي لاكلوس (1741-1803) بنشر Les Liaisons dangereuses (علاقات خطرة) في عام 1782 ووقع عليها بالأحرف الأولى من اسمه فقط. رغم النظر إليها من الكثيرين على أنها عمل فضائحي، إلا أن الرواية المكتوبة على هـيـئة رسائل قد طبعت اسم لاكلوس في ذهن التراث الأدبي الفرنسي في القرن الثامن عشر، والذي ازدهرت فيه الأعمال التخيلية في صورة رسائل ومذكرات يدعى اكتشافها والتي ارتبط فيها الإغواء وخفاء الهوية بشكل قوي. في الرواية، تظهر شخصيتا ميرتويل وفالمون، وهما عضوان أريستوقراطيان ينتميان إلى مجتمع متخلخل وشديد الاهتمام بالأخلاق عاش قرب نهاية النظام القديم، حيث تقوم الشخصيتان بتدبير مؤامرة شيطانية تقعان فيها، مما يؤدي إلى النهاية المأساوية للقصة. إن النـجاح المـدهش لـ Les Liaisons dangereuses لم يتساو  إلا مع ذلك الذي حقـقه عـمل جان-جاك روسـو La Nouvelle Héloïse (هيلويس الجديدة) والذي سبقه بعشرين عاماً. الرواية، والتي سمـاها لاكلوس في البـداية Le danger des liaisons (خطر العلاقات) مغمورة بالتوتر والغموض الأخلاقي وقد تساءل النقاد كثيراً حول مدى كون لاكلوس ينوي بهذا العمل فضح الانحلال الذي وصل إليه المجتمع الأريستوقراطي في زمنه. تعد المخطوطة نسخة من مسودة أولى غير معروفة والتي قام لاكلوس بالعمل عليها في فترتين زمنيتين مختلفتين. قام لاكلوس فيما بعد بتسجيل بعض الرسائل في الرواية.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

باريس

العنوان باللغة الأصلية

Les Liaisons dangereuses

نوع المادة

الوصف المادي

مخطوطة موقعة، نسخة متوسطة مصححة. ورق، 93 صفحة؛ 25.5 × 20 سنتيمتر. نصف التجليد بالعاج

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 18 أغسطس 2014