عمال السفن المستقبليون -- لحّام بذراع واحدة

الوصف

يوجد هذا الملصق، الذي صُمِّم عام 1919 بعد انتهاء الحرب العالمية الأولى بفترة وجيزة، في معرض لمؤسسة الصليب الأحمر الأمريكي للعاجزين والمعاقين ومؤسسة الصليب الأحمر للمكفوفين. تُظهِر الرسوم مشهداً يتم فيه تدريب المعاقين على أعمال اللحام ومشهداً آخر يقوم فيه رجل آخر بُترت ذراعه جزئياً بتشغيل شعلة لحام. كُتِب في التعليقات "يتدرب المعاقون على اللحام باستخدام الأوكسي أسيتيلين وذلك في مؤسسة الصليب الأحمر للعاجزين والمعاقين بنيويورك سيتي"، و"تَسمح له ذراعُه السليمة بالتحكم في الشعلة بفاعلية كما لو كان عاملاً ذا ذراعين سليمتين." تكبدت الولايات المتحدة الأمريكية أكثر من 320,000 ضحية في الحرب العالمية الأولى، تضمنت أكثر من 117,000 قتيل و204,000 جريح. وعقب انتهاء الحرب، ساعد الصليب الأحمر، ومعه منظمات خاصة أخرى، المحاربين القدامى المعاقين عن طريق توفير علاج مهني وإكسابهم مهارات جديدة وتوفير المساعدات للعائلات المعتمدة على عائل من المحاربين القدامى الذين كانوا بالمستشفيات.

آخر تحديث: 10 فبراير 2014