من أجل مجد آيرلندا

الوصف

يُظهر هذا الملصق التجنيدي، الذي يرجع لفترة الحرب العالمية الأولى، المنشور في دبلن عام 1915، امرأة ممسكة ببندقية، وهي تومئ نحو شاطئ بعيد تنشب فيه النيران يسمى "بلجيكا" وتخاطب رجلًا يتكئ على عصاه. كُتِب في النص: "هل أنت ذاهب أم أذهب أنا؟" كان اللجوء إلى حثِّ كرامة الرجال بواسطة النساء وسيلة شائعة تستخدم في الملصقات التي تهدف إلى تشجيع الرجال على الالتحاق بالجيش. يستحثُّ العنوان "من أجل مجد آيرلندا" الكرامة الوطنية. كانت أيرلندا جزءاً من المملكة المتحدة حتى عام 1922، وذلك عندما انشقت المقاطعات الجنوبية لتُشكِّل دولةً أيرلندية حرة. عندما اندلعت الحرب العالمية الأولى، ناشد عدد من الوطنيين الأيرلنديين الذين يسعون إلى استقلال أيرلندا المواطنين بمقاطعة جهود الحرب البريطانية. غير أن آيرلنديين آخرين دعموا القضية البريطانية. في الفترة ما بين 1914 و1916، تطوع حوالي 180.000 أيرلندياً للخدمة في صفوف القوات المسلحة البريطانية.

آخر تحديث: 25 أكتوبر 2013